تم صيانة المنتدي*** لا تغير فى سياسه من سياسات المنتدى اكتب ما تريد لان هذا حقك فى الكتابه عبر عن نفسك هذه ارائك الشخصيه ونحن هنا لاظهارها
جارى تحميل صندوق البحث لمنتدى الاقباط

العودة   منتدي منظمة أقباط الولايات المتحدة > المنتدى العربى > المنتدى العام
التّسجيل الأسئلة الشائعة التقويم جعل جميع المنتديات مقروءة

المنتدى العام يهتم هذا القسم بالأخبار العامه

 
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
  #1  
قديم 06-09-2005
Shady Shady غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Aug 2003
الإقامة: Egypt
المشاركات: 143
Shady is on a distinguished road
How dare you 2 take such action !!!

دلوقتي أنا جالي بريد من المنظمة يعلن تأييدة لأيمن نور
أنا شايف أن دة كلام غلط
أنتوا كدة بتعملوا بالضبط زي اللي أنتوا بنتقدوة زي مثلا موقف البابا و بعض الأساقفة

أية بقي رأيكم في الكلام التالي :


إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة مجدي خليل

منقول عن موقع أيلاف
وفي كل الأحوال لا يصوت قبطي لشخص يؤمن بالأممية الإسلامية والأمة الإسلامية الواحدة والخلافة الاسلامية واعتبار مصر جزء من هذه الخلافة إلا إذا كان هذا القبطي إنتهازيا من الطراز الرخيص،فنحن لا نعرف إلا أمة واحدة هى الامة المصري
إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة مجدي خليل

منقول عن موقع أيلاف
هناك إجماع قبطي على رفض التيارات الإسلامية وفي مقدمتهم الأخوان المسلمين، ومن ثم لا يصوت الأقباط لحزب إسلامي أوحزب متحالف مع التيار الإسلامي فكلاهما يتبني أجندة التيار الإسلامي ومن ثم هم ضد الدولة المدنية.
الأقباط لا يصوتون لحزب أو لشخص يري انه يجب تطبيق الشريعة الإسلامية أو القوانيين الإسلامية،فالتيار الاساسى من الاقباط يؤكد على حتمية الفصل التام بين الدين والدولة اسوة بباقى الدول المتقدمة والمتحضرة. الأقباط يرفضون فرض الشريعة الإسلامية واى شريعة دينية فهذا تقويض للدولة المدنية، ومن ثم كيف يصوت قبطي لحزب أجندته الأساسية هي تطبيق الشريعة الإسلامية؟ القبطي الذي يفعل هذا ليس قبطيا.
القبطي يرفض التصويت لحزب هو تمثيل لجماعة دينية عضويتها الأساسية قائمة على الدين، ومازالت تتبع طقوس سرية للمنضمين إليها.
الأقباط لا يصوتون لحزب يري أن حقوقهم الوطنية هي نوع من السماحة الإسلامية.
الأقباط لا يصوتون لحزب يؤمن بثوابت جامدة منذ خمسة عشر قرنا ويريدون فرضها على الدولة المعولمة.
الأقباط لا يصوتون لحزب يؤمن بالأغلبية الدينية وليست السياسية، فهناك فرق شاسع بين المفهومين، فالأغلبية السياسية متحركة ، ويمكن أن تتحول إلى أقلية فهذا حق اساسي للناخب أن يحولها لأغلبية أو أقلية، أما الأغلبية الدينية فهي تقسيم ديني على أساس عددي ومن ثم فهي أغلبية جامدة لا تتحرك وتبقي أغلبية إلا إذا تحول أهلها إلى الدين الآخر وهذا شبه مستحيل.
الأقباط لا يصوتون لجماعة تدين الإرهاب لفظيا وتشجع عليه فعليا، وترفض إدانة الأفكار الإرهابية. حتى الآن يرفض الأخوان المسلمون الأعتراف بأن كتابات أبو الأعلي المودودي وابن تيمية وسيد قطب وغيرهم من أئمة الإرهاب، هي الوقود الأساسي الذي يحرك الإرهاب الدولي.
ولهذا يرفض الاقباط اى شخص يمثل التيار الديني الإسلامي أو يتحالف مع التيار الإسلامي، وإذا حدث وتحالف مرشح ما مع الأخوان المسلمين فيجب على الأقباط بلا تردد عدم التصويت لهذا المرشح وحزبه.
طبعا الكل هايقول أن المرحوم أيمن نور مش من الناس اللي بتتفق مع الأخوان
طيب بص شوف أيمن بيعمل أية
إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة ايمن نور

منقول عن موقع الأتحاد
الاخوان تيار عمره حوالي 80 عاما وله وجود في الشارع السياسي المصري ونحترم نضال هذا التيار وحقه المشروع في الوجود وان كنا نختلف في بعض المواقف لكن هناك اتفاق حد أدنى حول الاصلاح الديمقراطي والدستوري وانا أؤمن بقوة الاخوان المسلمين وتأثيرهم في الشارع المصري وعندما أقدمت على زيارة المرشد كان باقتناع شديد مني·


إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة ايمن نور

منقول عن موقع الأتحاد

المرشد العام أبدى اعجابه الشديد ببرنامجي الانتخابي وقال لي ان الجماعة لن تجد أفضل من رئيس حزب الغد لتؤيده في الانتخابات·
ü ولكن الجماعة لم تغلق الباب أمام كافة المرشحين؟
أعرف ان الجماعة تدرس كافة المرشحين وهذا حقها ولكني أتوقع ان تؤيدني خاصة مع تعهدي بانشاء حزب لهم لممارسة السياسة عبر الطرق الرسمية·
How dare you to take such action
الرد مع إقتباس
 


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت امريكا. الساعة الآن » 12:54 PM.


Powered by: vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.

تـعـريب » منتدي الاقباط