تم صيانة المنتدي*** لا تغير فى سياسه من سياسات المنتدى اكتب ما تريد لان هذا حقك فى الكتابه عبر عن نفسك هذه ارائك الشخصيه ونحن هنا لاظهارها
جارى تحميل صندوق البحث لمنتدى الاقباط

العودة   منتدي منظمة أقباط الولايات المتحدة > المنتدى العربى > منتدى الرد على اكاذيب الصحافة
التّسجيل الأسئلة الشائعة التقويم جعل جميع المنتديات مقروءة

منتدى الرد على اكاذيب الصحافة فى الآونة الأخيرة تمادت الصحف المصرية والعربية فى الهجوم على المقدسات المسيحية دون إعطاء المسيحيين فرصة لللرد لذلك أفردنا هذا المكان لنشر الردود

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 16-01-2013
Zagal Zagal غير متصل
Moderator
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2004
المشاركات: 4,351
Zagal is on a distinguished road
لماذا يخافون علي الاسلام - احمد داؤود

لماذا يخافون علي الاسلام

احمد داؤود
الحوار المتمدن-العدد: 3972 - 2013 / 1 / 14 - 15:26


يعمل اتباع محمد وبكل ما اوتو من قوة علي حماية ديانتة من الاصوات المتشككة و الناقدة باي شكل من الاشكال... حتي لو ادي ذلك الي تدمير العالم او استئصال البشرية .

ويرفضون في ذات الوقت فكرة انتقاده اواثبات بشريته .بل ويجهدون ذواتهم في تجميل صورته واثبات انه الهي .ورغم انهم يتمسكون بفكرة ان الاسلام دين منزل من اله الكون الا انهم يطالبون بضرورة اراقة دماء كل من يذهب خلاف ذلك.وتشير مثل هذه الاشياء عدة تساؤلات كما انها تقلل من شان الاسلام وتكشف زيفه.

وبما ان الاسلام منزل من اله الكون حسب ما يزعم اتباعه فان المنطق يشير الي انه لايحق الخوف عليه .فالله الذي انزله قادر علي حمايته من اي شي ناهيك من ان تكون تلك الحماية من انتقادات البشرالذين لايسون شيئا مقارنة بعظمته وجلالة قدره .وكما ان الله قدير علي كل شي حسب تعبيرموسس القران فان تلك القدرة ايضا بامكانها الحاق الغضب باؤلئك الذين يرفضون الايمان به او بما انزله من اصحاب العقول المتشككة.
اضف الي ذلك فان الذي خلق الوجود قادرا علي اثبات ان الاسلام من صنعه دون ان يتكفل اتباعه بفعل ذلك . لكن يبرز السؤال: فطالما انهم يزعمون بان الاسلام من ابتكار الاله فلماذا يخافون عليه من انتقادات البشر؟.

هنالك افتراضين:

فا لافتراض لاول:
يشير الي انهم يدركون بان الاسلام بشري وليس الهي حسب ما يزعمون.ولكن لان ماصنعه البشر قد لايستطيع ان يصمد امام العقل والعلم لذلك فان اتباعه يدافعون عنه ويمنعون كل من يسعي الي اثبات خلاف ذلك.
وماالدعم الذي تقدمه بعض الموسسات الاسلامية للجماعات الارهابية ببعيد عنا.وخاصة ان تلك الجماعات هي الذراع الاخر بل والحامي للاسلام ممن يعتبرون في نظرها كفار وملحدين واحفاد القردة والخنازير.

وحينما تقوم هذه الاخيرة بمهمتها بصورة جيدة سيضطر اصحاب العقول المتشككة الي السكوت والتغاضي عن فكرة ان الاسلام بشري. ولعل حادثة مقتل السفير الامريكي بليبيا تؤيد صحة ما اذهب اليه. فعندما عرض البعض مسلسل براة المسلمين سارعت الجماعات المتشددة الي حشد اتباعها والقيام بعدة اعمال عنف ضد من تعتبرهم مصدر الفلم فما كان من هؤلاء الا ان رضخوا لضغوطاتها وتغاضوا عن فكرة بشرية الاسلام.


ـاما الافتراض الثاني ...
فهو يؤكد بان ذلك الخوف نابع بسبب خوفهم علي مصدر ارزاقهم .فبما ان الاسلام هو المورد الذي يعتمد عليه هولاء في حياتهم فانه لابد من الدفاع عنه وحمايته من اي صوت ناقد يسعي الي تعريته وكشف زيفه. وهذا يعني ان الخوف والتلهف في حمايته هنا "خوف علي متاع شخصي" وليس دفاعا عن الحقيقة .
ولو كان الاسلام لايدر المزيد من الاموال لما سعي هؤلاء الي الدفاع عنه ومناصرته بل والدعوة الي قتال كل من ينتقده او يحاكمه عقليا.
__________________
We will never be quite till we get our right.

كلمة الصليب عند الهالكين جهالة و اما عندنا نحن المخلصين فهي قوة الله "كور 1 -1:18"


( سيظل القران اعجاز لغوى فى نظر المسلمين الجهلاء فقط.
لان معظمهم لايستطيع الكتابه بدون اخطاء املائيه )


آخر تعديل بواسطة Zagal ، 16-01-2013 الساعة 08:50 PM
الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 23-01-2013
Zagal Zagal غير متصل
Moderator
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2004
المشاركات: 4,351
Zagal is on a distinguished road
مشاركة: لماذا يخافون علي الاسلام - احمد داؤود

الإله الضعيف!

أمير على
الحوار المتمدن-العدد: 3978 - 2013 / 1 / 20 - 17:51
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


من الفروق الكبيرة والمضحكة بين المسلمين وغيرهم من أصحاب الديانات الأخرى هى كيفية تعاملهم مع الله فالمسلمين يتعاملون مع ربهم كما لو كان طفلاً قاصراً ضعيفاً لا يمكنه الدفاع عن نفسه, فيضعون أنفسهم فى موضع المدافعين عنه.. عن آياته وعن خزعبلاته المقدسة وعن أنبيائه الرجال المختارين بلا أى ميزة أو موهبة يملكونها..

وفى نفس الوقت تجدهم يصفون هذا الإله بأنه الحق والقوى والجبار والمسيطر ووووو.. إلى آخر أسمائه وصفاته التى وضعها لنفسه وأخبر عباده عنها وأجبرهم على مناداته بها إرضاءاً لساديته وغروره ( كان عيدى أمين, ديكتاتور أوغندا يحلو أن يصف نفسه بـصاحب السعادة, الرئيس الخالد, الفيلد مارشال, الحاج, الدكتور!!)

فالدنيا تقوم ولا تعود قاعدة إلا على خازوق إسلامى أذا مسّ أياً كان ذات الله المتكبرة أو نصوصه الخزعبلية فيهيج المسلمون ويندفعون ويتناطحون لأن هذا سخر من آية أو ذاك رسم كاريكاتيراً أو آخر كتب مقالة وعبّر عن فكرة..

وشواهدهم المضحكة تلك لا تحصى من قبل رواية نجيب محفوظ "أولاد حارتنا" أو رواية سلمان رشدى "آيات شيطانية" أو كتابات مدونين أمثال كريم عامر أو ألبير صابر أوبن باز (المحبوس حالياً على ذمة قضية تتهمه بإزدراء الأديان) وغيرهم.. وأخيراً وليس آخراً بكل تأكيد, ما قرآناه فى الأخبار اليوم عن إستجابة النائب العام للبلاغ المقدم ضد "إبراهيم عيسى" وأمره ببدء التحقيق معه.. ليه؟!!.. لأن هذا العبد الفقير تطاول على ذات الإله مهيبة الركن وسخر من آيات قرأنه وهو يتلو إحداها أو بالتحديد آية "هَلَكَ عَنِّي سُلْطَانِيَهْ" فقال سلطانية سلطانية ده سلطانية محمد مرسي"!!

وعلى إثرها قام أحد الموكلين من الله برفع قضية على عيسى يتهمه بإزدراء الأديان وتتابعت تعليقات رفقاء الحماسة على هذا الداعر الكافر المرتد الذى تطاول على الله وسخر من آياته!

(فيما يفكر المسلم بالتحديد وهو يقرأ آيات الله المقدسة التى تسخر من البدو أو اليهود أو ال***** أو التى تحتقر ذاتها ذاتياً وتضع سورة كاملة لشتم عبد ضعيف وتسميته بـ"أبو لهب" فى آخر ما وصل إليه الإبداع الإلهى, "أبو لهب"!! أو فيما يفكر وهو يقرأ آيات أخرى عن الخيل والبغال لتركبوها أو الإبل كيف خلقت أو التين والزيتون والعنب.. العنب.. العنب!!)

لكن يختلف أصحاب الديانات الأخرى عن المسلم فى التعامل مع صورة إلاههم وكيفية تصوره, ومرّد هذا لأسباب عديدة أهمها تاريخ طويل من محاربة تسلط قوى الجهل والظلام المتمثلة فى القوى الدينية المتسلطة بإسم الرب حتى وصلت إلى نقطة مفادها أن الرب ليس فى حاجة للبشر للدفاع عنه أو الإنتقام من منتقديه والإقتصاص من متهكميه فهو رب سامى يعلو فوق البشر, وإن لم يكن فـ"اللعنة عليه"!

فى أمريكا والدول الأوروبية مثلا لا يندفع المواطنون هناك ثوة لأن هذا سخر من الديم ورموزه فى فيلم أو كتاب أو عرض مسرحى أو على صفحات الإنترنت كما يفعل المسلمون المترصدين دوماً بمن يتشجع للإقتراب من خطوط الله الحمراء.

وهُم يعتقدون أنهم بهذا ينصرون دينهم الأقوى والغالب "بالفعل" لكن لا يدركون أنهم يثبتون لنا أنهم أكثر ضعفاً فى وعيهم وعقلهم مما يتصورون.. عليهم أن يسائلوا أنفسهم عن هذا الإله الذى لا يملك حتى الدفاع عن نفسه وإثبات وقوته وسيطرته التى يدّعيها فى مرسالاته أو عن كم هذا الضعف الذى يملكه لدرجة أن يندفع أطفاله للدفاع عنه ونصرته من الأطفال الآخرين أو عن هذا الرعب والغضب من تناوله وتناول رموزه بالتفكير والنقد, لماذا لا يًستغل كل هذا الإدرينالين المنسكب بداخلهم فى أنشطة مثيرة ومرحة بدلاً من كل هذا الملل المتكرر ويدعوا إدرينالين هذا الإله الزيوسى يفرض وجوده وسيطرته, ألا يستحق أن تعطوه فرصة؟!
__________________
We will never be quite till we get our right.

كلمة الصليب عند الهالكين جهالة و اما عندنا نحن المخلصين فهي قوة الله "كور 1 -1:18"


( سيظل القران اعجاز لغوى فى نظر المسلمين الجهلاء فقط.
لان معظمهم لايستطيع الكتابه بدون اخطاء املائيه )

الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 04-02-2013
khaled hassan khaled hassan غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2013
المشاركات: 2
khaled hassan is on a distinguished road
مشاركة: لماذا يخافون علي الاسلام - احمد داؤود

بص مبدئيا كده انا مش عجبنى كلامك نهائى فى نوع كده من الاستخفاف و الازدراء و اللى للاسف مش هاعرف ارد عليك بمثله لما حثنا ديننا الحنيف على ذلك
وهاحاول اكون منطقى معاك رغم كلامك المستفز
- احنا بنخاف على الاسلام لانه ديننا وموحدين بالله عز وجل و بنغير على ديننا زيكم بالظبط و ده حق ليكم .

عن تعاملنا مع ربنا فاحنا بنتعامل معاه فى صلاتنا فى عملنا فى كلامنا فى كل حياتنا ومشى معنى انى بغير على دينى و بدافع عنه كنوع من العجز كمثال لو لقيت مجموعه ذو ديانه معينه مضطهدين المسيحين او على خلاف معاهم و سبوا الدين المسيحى مثلا و فى ايدك تدافع عنه هاتدافع و لا الرب قوى و مش محتاج اللى يدافع عنه !!

اما عن اسماء الله الحسنى فهى لم توضع اجبارا لمنادته بها كما تقول لا فهى صفات تصفه رب العرش الذى خلق الدنيا فى سبعه ايام مثلا لما بقول القوى العزيز الجبار فهى ليست مجرد اسماء و انما هى صفات على يقين بها بداخلى مترسخه بان ربى يستحقها فلست مجبورا على قولها

الدنيا بقى تقوم و تقعد زى ما بتقول لو حد مس بس ديننا فده لاننا اقوياء جدااا رغم انف اى حد غيورين على ديننا محبين له بالنسبه ليكم ما اظنش انكم عندكم روح المسلم القوى وطبعا ده مش بيشملكم كلكم لان ليا اصدقاء مسيحين بس عارفين اصول و تعاليم دينهم كويس مش زيك كده وزى باقى اعضاء المنتدى دول

القرآن الكريم شمل تعاليم و اصول دنيويه و دينيه كثيره و متعدده فى شتى مجالات الحياه وزيه زى الانجيل كده مع اختلاف طبعا وفق وجهه نظره كل منا ولكن لا يجوز تماما المس به لانى غيور على دينى

امريكا بقى و الدول المتقدمه دول المفروض ما تتكلمش عنهم اصلا يعنى دى مجتمعات اغلبها عايشه فى فسوق و طغوى بدون اى قيود بيعملوا اللى هما عاوزينه و دى مش حريه ده تفكك و تسيب

انما بقى هاتقول ان اللى معتنقين الاسلام دول و متمسكين بيه كمورد مادى او مصدر رزق اعذرنى فانت احمق فانت تعلم جيدا ان المسيحين اغنى ماديا من المسلمين ولو كان ذلك لاعتنق الجميع المسيحيه

بصراحه انا أرفان حتى انى اتكلم معاك لانك حقيقى ما تستاهلش انى ارد عليك بس انا متاكد انك مش عايش فى مصر لانك لو عايش فيها مش هاتقول و لا كلمه من الكلام ده طول عمرنا عايشين سوا مسلمين و مسيحين بدون اى تعصب ممكن يكون فى تجاوزات من الطرفين احيانا بس فى النهايه كلنا مصريين
" الدين لله و الوطن للجميع "

واحنا كمسلمين اقوياء جدا و انت تعلم ذلك جيدا بس غيورين على ديننا مش باردين كأمثالك او حتى غير كلتزمين دينيا ده مش تجنى عليك لا ده واقع لان واضح من كلامك جهلك حتى بمبادئ و اسس دينك

بالبلدى كده مصر كبيره اوى و قويه اوى و ابقى خلى امريكا تنفعك
الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 05-02-2013
Zagal Zagal غير متصل
Moderator
 
تاريخ التّسجيل: Feb 2004
المشاركات: 4,351
Zagal is on a distinguished road
مشاركة: لماذا يخافون علي الاسلام - احمد داؤود

إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة khaled hassan مشاهدة مشاركة

احنا بنخاف على الاسلام لانه ديننا وموحدين بالله عز وجل و بنغير على ديننا زيكم بالظبط و ده حق ليكم .

عن تعاملنا مع ربنا فاحنا بنتعامل معاه فى صلاتنا فى عملنا فى كلامنا فى كل حياتنا ومشى معنى انى بغير على دينى و بدافع عنه كنوع من العجز كمثال لو لقيت مجموعه ذو ديانه معينه مضطهدين المسيحين او على خلاف معاهم و سبوا الدين المسيحى مثلا و فى ايدك تدافع عنه هاتدافع و لا الرب قوى و مش محتاج اللى يدافع عنه !!


اولا : مرحبا بيك ياخالد

الموضوع يعرض الحقيقه المؤلمه و التى يخاف المسلم التفكير فيها ...
ولكن سأناقش ماكتبته انت .... فيما تعتقد انك تدافع عن الاسلام ...

حكايه انك هاتدافع عن شخص مسيحى دى .. ممكن تحصل من الناحيه الانسانيه والشعور ان الحق واجب ان يتبع. .... ولكن تقول لى ها ادافع عنه لان الاسلام قال لى هذا ... فانت بهذا تكذب..

اما من ناحيه انك تدافع عن الاسلام كديانه ... فهذا حقك ... ولكن سأسالك سؤال هام جدا ...

من الذى يفترض ان يدافع عن من !!!
هل انت ستحمى الله !!! ام انك تتوهم انك تدافع عنه فى صوره الدفاع عن اشخاص او ممتلكات !!...

هل تتاثر الشمس اذا شتمها احد !!! بالطبع لاء

متى تدافع عن دينك !!
من حقك ان تدافع عن دينك اذا كان يعلمك تعاليم ليست مكتوبه بالقران وانت مقتنع بها انها صح ...
من حقك ان تدافع عن دينك اذا كانوا يحرفون القران ويلوون الحقائق..

لابد و انت تعلم ان 80% من المسلمين يجهلون " ماهو الاسلام".

سلاموووو عليكوم
__________________
We will never be quite till we get our right.

كلمة الصليب عند الهالكين جهالة و اما عندنا نحن المخلصين فهي قوة الله "كور 1 -1:18"


( سيظل القران اعجاز لغوى فى نظر المسلمين الجهلاء فقط.
لان معظمهم لايستطيع الكتابه بدون اخطاء املائيه )

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] غير متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع

مواضيع مشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
لماذا ينظر مينا إلى محمد بريبة.. والعكس؟ abomeret المنتدى العام 0 17-10-2011 04:51 AM


جميع الأوقات بتوقيت امريكا. الساعة الآن » 06:39 PM.


Powered by: vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.

تـعـريب » منتدي الاقباط