تم صيانة المنتدي*** لا تغير فى سياسه من سياسات المنتدى اكتب ما تريد لان هذا حقك فى الكتابه عبر عن نفسك هذه ارائك الشخصيه ونحن هنا لاظهارها
جارى تحميل صندوق البحث لمنتدى الاقباط

العودة   منتدي منظمة أقباط الولايات المتحدة > المنتدى العربى > منتدى الرد على اكاذيب الصحافة
التّسجيل الأسئلة الشائعة التقويم جعل جميع المنتديات مقروءة

منتدى الرد على اكاذيب الصحافة فى الآونة الأخيرة تمادت الصحف المصرية والعربية فى الهجوم على المقدسات المسيحية دون إعطاء المسيحيين فرصة لللرد لذلك أفردنا هذا المكان لنشر الردود

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 22-12-2004
theonethegodlove theonethegodlove غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2004
المشاركات: 18
theonethegodlove is on a distinguished road
حتى جرجس كامل !!!!!! لمن يرد لم اجده عندكم !!

http://www.elakhbar.org.eg/issues/16430/0500.html

الراعي الصالح.. ومسئولية الرعاية

بقلم الدكتور :
جرجس كامل يوسف

ما أبعد اليوم عن البارحة.. فمنذ قرابة ألفي عام خلت هجم جنود وعسكر اليهود مع رؤساء الكهنة وخدامهم ولفيف من كتبة التوراة والفريسيين أي جماعة الحزوكة وفرز كل شيء هجموا كلهم بقيادة الواشي المرتشي والخائن يهوذا الذي سلم السيد المسيح له المجد لهم بقبلة زائفة.
ويصف انجيل يوحنا المشهد المأساوي فيقول بالحرف الواحدة ان يسوع وهو في بستان وادي قدرون مع تلاميذه الحواريين الاثني عشر جاءه حشد مشاعل ومصابيح وسلاح فخرج يسوع إليهم وسألهم من تطلبون؟ أجابوه: يسوع الناصري.. قال: أنا هو.. فإن كنتم تطلبونني فدعوا هؤلاء يذهبون. وليتم القول الذي قاله إن الذين اعطيتني أيها الأب لم أهلك منهم أحدا.. انتهي المشهد.
وما أبعد اليوم عن بارحة وأمس بستان قدرون حين سلم السيد نفسه وطلب اخلاء سبيل أولاده وتلاميذه ورعيته ولم يسمح بأن يلقي العسكر القبض عليهم أو يحبسهم أو يحقق معهم أو حتي يلمسهم بطرف اصبعه.
بينما رأينا وسمعنا ولمسنا أن أبناء الكنيسة القبطية قد غرر بهم وتم تجييشهم ودفعهم الي ساحة الكنيسة المرقصية الكبري بالعباسية للتظاهر تحت زعم اختطاف امرأة مسيحية زوجة لأب كاهن واجبارها علي تغيير دينها!
فكان ما كان وهاج وماج الثائرون اثناء قداس الصلاة علي جثمان الراحل العزيز الصحافي العظيم الأستاذ والمعلم والرائد سعيد سنبل، دون أن يحرك رئيس الكهنة ساكنا بل نراه يمضي في نفس اللحظة مسافرا الي بلد عربي ليعود من جديد خلال أقل من يومين ليعيد نفس الكرة من جديد، فيعلن عن من غضبه لما حدث ويمتنع عن الالتقاء برعيته وأبنائه ويقرر فجأة الاعتكاف في الدير!
***

ولا نعلم حتي الآن لماذا يغضب قداسة البابا؟!
هل من الذين حشدوا وجيشوا ودفعوا بالشباب للتظاهر؟
أم من السيدة الفاضلة الباشمهندسة التي قيل انها أجبرت علي اشهار اسلامها؟
أم تراه يغضب لأن أحدا لم يستشره في تجييش ابناء الشعب القبطي ودفعه قسرا بعد ايهامه أن جماعة ما أو تنظيما ما يختطف زوجات الآباء الكهنة 'هكذا!' ويجبرهن علي تغيير عقيدتهن؟
أم أنه يغضب ويقرر الاعتكاف لأن أحدا من أساقفة الكنيسة أو رجالاتها من حكماء وعلماء ومفكرين وسياسيين لم يفلح في ادارة الأزمة بشكل هاديء ومن خلال القنوات الشرعية للحل وهي كثيرة بعيدا عن الكنيسة بيت الصلاة، وأولها مجلس الشوري بيت العائلة المصرية الكبير أو من خلال قيادات الحزب الوطني أو القيادة الأمنية الواعية والراعية لسلامة الوطن؟!
وما أبعد اليوم عن البارحة حين وصف الكتاب المقدس مشهدا آخر للسيد المعلم المسيح له المجد وهو يطرد باعة الغنم والبقر والحمام وتجار العملة من ساحة الهيكل القديم صارخا وقائلا مقولته الخالدة: 'بيت الله الكنيسة هو بيت الصلاة والعبادة وأنت جعلتموه بيت تجارة ومغارة لصوص'.
واليوم نقتحم نحن كنيستنا أثناء الصلاة لنصرخ ونشتم ونسب ونلعن، أو حتي نحتج بصوت عال هادر في مكان تعلمنا فيه كل صباح أحد وجمعة وبكل اجتماع روحي وكل خدمة أن السيد المسيح معلمنا الحقيقي ورب البيت الحقيقي لم يكن يصيح ولا يسمع أحد في الشوارع صوته، وأنه لم يطفيء فتيلا مدخنا ولم يقصف قصبة مرضوضة. ونحن الآن فتائل مدخنة تريد من يحنو عليها لتضيء بنور الحب وقصب مرضوض يحتاج الي أيد حانية تجبره وتقومه لا أن تسحقه وتلقي به في التهلكة تحت دعاوي كاذبة ومضللة أن ثمة عصابة أو تنظيما يخطف ويصرف ويعرف ويهدف الي تحويل أقباط مصر الي الاسلام.. منتهي الهراء!
***

وما أبعد اليوم عن البارحة حين كان الراعي الصالح يبذل نفسه من الخراف والخراف تعرف صوته فتسمعه وتسير وراءه وأما الأجير والذي هو ليس راعيا'!' والذي ليست الخراف له، فيري الذئب مقبلا، ويترك الخراف ويهرب، فيخطف الذئب الخراف ويبددها!.. 'النص حرفيا في انجيل يوحنا الاصحاح العاشر'.
ولا سمح الله ليست هناك ذئاب الآن بيننا بل رجال شرطة يؤدون واجبهم علي أكمل وجه وبتعليمات من وزيرهم العاقل العادلي ورجال صحافة يسجلون لحظات تهدد وحدتنا الوطنية فيكون نصيب أحدهم الضرب والركل وتمزيق ثيابه وخطف بطاقته الصحافية وحجزه في إحدي حجرات الكنيسة '؟!' منتهي الهراء.
أما الذئاب فقد اندست في وسطنا وفي بيوتنا وفي عقولنا وفي ادارتنا للأزمة لهذا نصرخ بأعلي الصوت: ارفعوا أيديكم عن سلامة الرعية وان أراد الرعاة انقاذنا فعليهم هم لا نحن أن يبذلوا أنفسهم وأن يضعوا أنفسهم لأجل خراف الكنيسة فهكذا يأمرنا السيد المسيح الراعي الصالح والحقيقي إن أردنا فعلا سلامة الوطن والكنيسة.
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] غير متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت امريكا. الساعة الآن » 05:12 AM.


Powered by: vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

تـعـريب » منتدي الاقباط