تم صيانة المنتدي*** لا تغير فى سياسه من سياسات المنتدى اكتب ما تريد لان هذا حقك فى الكتابه عبر عن نفسك هذه ارائك الشخصيه ونحن هنا لاظهارها
جارى تحميل صندوق البحث لمنتدى الاقباط

العودة   منتدي منظمة أقباط الولايات المتحدة > المنتدى العربى > منتدى الرد على اكاذيب الصحافة
التّسجيل الأسئلة الشائعة التقويم جعل جميع المنتديات مقروءة

منتدى الرد على اكاذيب الصحافة فى الآونة الأخيرة تمادت الصحف المصرية والعربية فى الهجوم على المقدسات المسيحية دون إعطاء المسيحيين فرصة لللرد لذلك أفردنا هذا المكان لنشر الردود

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #16  
قديم 12-07-2004
الصورة الرمزية لـ Pharo Of Egypt
Pharo Of Egypt Pharo Of Egypt غير متصل
Gold User
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: USA
المشاركات: 2,497
Pharo Of Egypt is on a distinguished road
evil

المفتي: فرض الجزية علي غير المسلمين ما عدا الأرثوذكس جائز شرعا

(
كذاب يا فضيلة الشيخ .. الأسلام لم يفرق بين طوائف المسيحين أمام سورة التوبة-29
)

مصطفي سليمان

علي الرغم من الحضور الإعلامي الكبير في مناقشة رسالة الدكتوراه حول 'حقوق وواجبات غير المسلمين في الدولة الإسلامية' المقدمة من الدكتور نبيل لوقا بباوي (أسخريوطي مصر الأول) والتي ناقشها الأسبوع الماضي فضيلة الدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية وفي حضور الدكتور حمدي زقزوق وزير الأوقاف والمشرف علي الرسالة * إلا أن المفتي لم ينتبه خلال مناقشته لهذا الأمر، كيف؟ في رسالته تعرض د. نبيل بباوي لمسألة فرض الجزية علي غير المسلمين وقال إنها سقطت عن غير المسلمين في كل العهود وأكد أن الجزية لم تكن قد فرضت علي الأقباط لكونهم غير مسلمين.. (كذاب ومزيف للتاريخ .. أقرأ كتب التاريخ .. حتى للمؤرخين المسلمين لتبت كذبك)
بل إنها فرضت علي اعتبار أن الدولة الإسلامية في مهدها وفي مصر بالذات لم يكن الأقباط مشاركين في الجيش الإسلامي فكانت تؤخذ منهم الجزية وتصرف للجيش (كذاب .. سبب الجزية هى سورة التوبة - 29).. وبالتالي وبعد أن شارك الأقباط في الجيش لم تكن تؤخذ منهم الجزية.(ألغاها محمد على الكبير فى الدولة الحديثة .. بعد أن ولى عصر الظلمة .. ولكنها بقيت فى صور أخرى إلي اليوم)
الدكتور علي جمعة ناقش د. نبيل لوقا بباوي في هذه الجزئية وأكد أنه * د. نبيل * لم يرجع لأي دراسة علمية (كان هدفه الوحيد هو التملق للسلطة الأسلامية لأجل مصالح شخصية .. بايعا مسيحه وكنيسته) في هذا الجانب وقال بالحرف الواحد: 'كان من الممكن أن يرد د. نبيل بباوي بشكل علمي علي بعض الذين يتهمون الإسلام في هذه القضية ويخرج لنا بفقه جديد فمثلا نحن لا نسقط الجزية لأنها جزء أصيل من الفقه الإسلامي لكن من الممكن أن نفرق بين الأرثوذكس الذين هم المواطنون الأصليون في هذا البلد * يقصد مصر * ونسقط عنهم الجزية.. (هذا كذب كبير .. لما دخل الأسلام مصر لم تكن هناك أى طوائف أخرى .. لأنها لم تكن موجودة بعد .. لذلك فرضت الجزية على الأقباط .. النقطة الأخرى .. هذه محاولة بائسة فاشلة لزرع الخلاف بين مسيحى مصر .. ولكن هيهات .. فمسيحي مصر على أختلاف طوائفهم كلهم مصريون وأصحاب بلد . ولن ينخدعوا بمثل هذه المحاولات الغبية للتفرقى بينهم) وذلك اتباعا لمبدأ المواطنة وحقوق المواطن لكن لو جاء أحد من طائفة المرمون والادفنتست وشهود يهوه (لم يكن هناك فى مصر مومون أو شهود يهوة وقت الغزو الأسلامى لمصر).. بل حتي الكاثوليك أراد أن يفتح كنيسة.. أقول فليستأذن من الأرثوذكس لأنهم أصحاب العقيدة الأصلية في المسيحية وأتيح له أن يبني كنيسته ولكن بعد أن يدفع الجزية أما المواطنون الأصليون وهم الأرثوذكس فليس عليهم جزية.(محاولة غبية ساذجة للتوقيع بين مسيحي مصر .. ولكن هيهات)
هذا ما قاله الدكتور علي جمعة في مسألة الجزية ونسي المفتي أن طائفتي البروتستانت والكاثوليك هم مصريون أيضا.. حتي لو لم يكونوا أرثوذكس والدكتور علي جمعة قال هذا الكلام علنا وأمام وسائل إعلام مختلفة ويفهم من كلامه أيضا أنه ما زال يعترف بأن الجزية فرض إسلامي علما بأن الفقه الإسلامي المعاصر يري أن الجزية وأصلها الذي تتفرع عليه وهو عقد الذمة قضيتان تاريخيتان لا محل لهما في عصرنا الحاضر. علي الرغم من أن الذمة هي عقد بين طرفين هما: الدولة الإسلامية وغير المسلمين المقيمين علي أرضها فأنها ليست وضعا دائما لا يتغير، بل هي (عقد) يرد عليه ما يرد علي العقود من عوارض ومنها انتهاء العقد لأسباب لا تحصي وبالتالي لا يجوز القول بوجوب الجزية عليهم، لأن الجزية من الأحكام المعروفة العلة وعلتها عدم المشاركة في الجيش الإسلامي.. وقد انتهي هذا الفرض فوجب ألا يقال بوجوب الجزية حتي علي غير المسلمين من البروتستانت أو الكاثوليك لأنه عند دخول الجيش لا يسأل المواطن هل أنت أرثوذكسي أو بروتستانتي أو كاثوليكي.
أما اشكالية المواطنة لغير الأرثوذكسي فكما يقول هاني لبيب في كتابه 'المواطنة والعولمة' هناك رأي يقول: إنهم أي الكاثوليك والبروتستانت إذا كانت رئاسة كنائسهم غربية في الماضي فهذا قد تغير تماما الآن وأصبحوا مصريين وطنيين وكنائسهم أيضا كما أن السبب الأساسي للارساليات هو العمل علي وحدة الكنيسة بوجه عام. وإن المرجعية الغربية هي في الجانب الروحي فقط ومحلية التوجه الوطني والسياسي.


http://www.elosboa.co.uk/elosboa/issues/381/0801.asp
الرد مع إقتباس
  #17  
قديم 12-07-2004
الصورة الرمزية لـ fanous2102
fanous2102 fanous2102 غير متصل
Gold User
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
المشاركات: 3,480
fanous2102 is on a distinguished road
هو مش باع خلاص وقبض الفضه يقول زي مايقول ...ماهو بقى منهم يكذب فى3 مليون ويتعلم الكذب والخداع ويقول (التقيه)
مافى مسلم محترم يستطيع ان يقول هذا الكلام بهذه الوقاحه الفجه
صحيح اللى اختشوا ماتوا ...وقح ابن البلاوي هذا
__________________
مسيحي من الارض المصريه القبطيه المحتله
الي الابد قويه يامصر بالمسيح
الرد مع إقتباس
  #18  
قديم 26-07-2004
الصورة الرمزية لـ Pharo Of Egypt
Pharo Of Egypt Pharo Of Egypt غير متصل
Gold User
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
الإقامة: USA
المشاركات: 2,497
Pharo Of Egypt is on a distinguished road
evil

ملحوظة: تعليقى على هذه السخافات باللون الأحمر
===================================

لجنة الحريات الدينية في أخطر مهمة لها داخل مصر
هؤلاء رفضوا لقاء اللجنة والمفتي يشرح الفرق بين الجهاد والإرهاب
مصطفي سليمان


جاءت لجنة الحريات الدينية الأمريكية وذهبت.. جاءت وفتشت وتقصت عن الحقائق المغلوطة (زى أيه؟ الأضطهاد ضد الأقباط؟ الخط الهمايونى) بكل راحتها في بر مصر.. لم تترك جزءا إلا وبحثت فيه عن أي ثغرة وأي شيء يصلح لإعداد التقارير عن اضطهاد الأقليات والقمع الديني ومن ثم سفلتة طريق الإصلاح الديمقراطي الذي يجب أن يبدأ من مصر ليمر بكافة الدول العربية والإسلامية (هذا ماتحتاجة المنطقة .. التخلص من الأسلام برمته).. ولكن خاب أملها ورجعت بخفي حنين وبأثر صفعة تلقتها قوية من الوطنيين المصريين الذين رفضوا لقاءها مثل الكاتب الصحفي نبيل زكي الذي طلبت لقاءه ولكنه رفض والمثقف والخبير التربوي جورج اسحق (هل فكرت بأمانة ماهو السبب؟ ألم تسمع عن الخوف والتهديد من الدولة البوليسية بتوقيع العقوبة والأنتقام منه بعد رحيل اللجنة؟) .. لم تلتق اللجنة إلا بشخصيات مسئولة رسميا في أجهزة الدولة باعتبار زيارتها بروتوكولية مثل لقائهم بشيخ الأزهر يوم الأحد الماضي في مكتبه والذي لم يكن موسعا في قاعة الاجتماعات وعلق شيخ الأزهر علي زيارتهم قائلا: أنا لا أستطيع أن أرفض لقاء أي أحد مهما كان.. المهم هو فيما نقوله للزائرين فسماحة الإسلام تتسع لكل الناس.(ياااه دي سماحة واسعة أوى!! يا ترى يافضيلة الشيخ مقاسها أيه؟ ) وفي لقائها مع الشيخ طرحت اللجنة أسئلة حول علاقة الأقباط بالمسلمين في مصر ورد الشيخ إنها علاقة محبة وسلام..(واضح أوى أوى .. بس بيقتلوا ال***** بدون سبب .. بيحرقوا الكنائس والأديرة .. وماذا عن يدفعوا الجزية عن يد وهم صاغرون؟) فالإسلام والمسيحية متقاربان إلي حد كبير في كثير من القيم الإنسانية النبيلة (كيف أيها الكذاب؟ الأسلام أباح القتل المسيحية حرمته .. الأسلام حلل الزنا والدعارة المسيحية حرمتة .. الأسلام حلل السرقة والنهب المسيحية حرمته .. الأسلام حلل الكذب المسيحية حرمته .. الأسلام حلل شهادة الزور المسيحية حرمته .. الأسلام حلل اللواط المسيحية حرمته .. الأسلام عبادة وثنية شيطانية المسيحية هى عبادة الإله الحقيقى الخالق ... فإذا كيف تكذب وتقول أنهما متقاربان؟ كفاكم كذب!! ).. نحن في مصر لا نعرف التفرقة بين قبطي ومسلم * أنتم الذين تزعمون هذه التفرقة * (لأ صادق أوى أنت مش بتكذب وده مش تقية! أنت بتكذب على مين؟) وأكبر دليل علي ذلك علاقتي بالبابا شنودة الثالث بطريرك الأقباط في مصر ومؤخرا عقدنا اتفاقية للحوار مع مجلس كنائس الشرق الأوسط ومنتدي الحوار العالمي التابع للمجلس الإسلامي العالمي للدعوة والإغاثة.(وهل هذا دليل على عدم أضطهاد الأقباط؟ هذه كذبة ذات رأئحة كريهة!! )
بعد هذا اللقاء توجهت اللجنة إلي دار الإفتاء والتقت بالدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية وناقشت معه ما أسمته بفتاوي الإرهاب (ما أكثرها .. مجرد أقرأ أحاديث رسولك وأنت تعرف) التي يستند إليها الانتحاريون * من وجهة نظر اللجنة * وتساءلوا: هل الإسلام يبيح قتل الأبرياء والمدنيين؟ بالطبع كانت كلمات الدكتور علي جمعة قاطعة في هذا الشأن وشرح لهم الفرق بين الجهاد والمقاومة والإرهاب مؤكدا أن الإسلام دين يدعو للسلام وينبذ العنف والإرهاب..(الأسلام معناه الأرهاب .. رسولك قتل أم قرفة ولم تفعل شئ تستحق عليه القتل .. الأسلام دين أرهاب وهناك كثير من النصوص تحض على الأرهاب "ترهبون بها عدو الله وعدوكم" ) لكن في نفس الوقت فإن مقاومة المحتل أمر واجب. (وماذا عن أحتلال العرب المسلمين لأرض مصر؟ من طلب منكم أن تحتلوا بلادنا؟ مصر ليست بلاد العرب المسلمين .. ولكنها بلاد الفراعنة أجدادنا نحن الأقباط)


http://www.elosboa.co.uk/elosboa/issues/385/0302.asp
الرد مع إقتباس
  #19  
قديم 22-12-2004
Liberal Pharaoh Liberal Pharaoh غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2003
الإقامة: Cairo
المشاركات: 11
Liberal Pharaoh is on a distinguished road
مصطفى بكري ... أما من نهاية لهذا الحشرة

بالعقل
أصل الحكاية
بقلم:مصطفي بكري
مجلس الوزراء اقترح إظهار وفاء علي شاشة التليفزيون إلا أن الوزراء الأقباط اعترضوا
إذا كانت وفاء مواطنة مصرية، فهل تعلم الدولة شيئا عن مصيرها في الوقت الراهن؟!
الكنيسة أبلغت أن سبب تأجيل تسليم وفاء ساعتين هو إصرارها علي الإفطار وأداء صلاة المغرب قبل تسليمها لدار الراهبات




كان الوقت صباحا، وكان اليوم هو الثلاثاء الماضي.. السيدة وفاء قسطنطين تخرج من بيت الفتيات المكرسات التابع للكنيسة بمنطقة عين شمس، حولها عدد من القساوسة والراهبات، بينما قوات الأمن تبدو في حالة استنفار، الآن ظهرت وفاء.. كان الوجه شاحبا، متعبا، ولوحظ أنها تضع صليبا كبيرا علي صدرها.
مضي الركب إلي نيابة عين شمس، وهناك حدثت أزمة جديدة..
كانت الكنيسة قد رفضت إثبات الأمر أمام النيابة من الأساس، وطالبت بإنهاء الأزمة دون محاضر، وفتح الطريق أمامهم لاصطحاب وفاء إلي الدير بعد أن أكدت وفقا لما قالوا أنها اختارت الإسلام بإرادتها وعادت مجددا إلي النصرانية بإرادتها، لكن وزارة الداخلية صممت علي تسجيل أقوال وفاء أمام النيابة.

وهناك أمام أيمن البابلي وكيل نيابة عين شمس، حاول القساوسة أن يرافقوا السيدة وفاء خلال جلسة التحقيق، رفض وكيل النيابة بكل قوة، وأصر علي حضور السيدة وحدها للاستماع إلي أقوالها بعيدا عن أي محاولات للتأثير، ظل الجميع في حالة جدل، وبعد ساعتين وافق وكيل النيابة علي دخول أحد المحامين برفقة السيدة وفاء.. وأمام رئيس النيابة انتهي كل شيء.. بعدها سلمت وفاء إلي قادة الكنيسة الذين انطلقوا بها إلي دير وادي النطرون برفقة الأمن، وهناك كان البابا شنودة في استقبالها بعد الوصول بقليل.
بعدها بقليل انطلقت التصريحات علي ألسنة القساوسة وكبار المسئولين عن الكنيسة تنفي أن السيدة أشهرت إسلامها من الأساس، وتنفي أنها خطفت من الأساس، وتقول إنها عادت مجددا إلي المسيحية بعد جلسات الحوار التي أجريت معها.
كانت التصريحات التي انطلقت خلال فترة الحدث وعلي لسان العديد من القساوسة أيضا تقول كلاما مختلفا.. قالوا: إن السيدة اختطفت، وإن زميلها في العمل مارس عليها ضغوطا، وإن الأمن يتستر علي جريمة الخطف، وإن ما يجري هو جزء من حملة تجري بعلم الدولة لأسلمة المسيحيات واضطهاد الأقباط.. فهل حقا حدث كل ذلك؟.. وإذا كانت الأحداث قد أثبتت العكس، فمن المسئول؟ وهل يترك أمر العبث بأمن البلاد دون حساب؟
وفقا لحديثها الذي أجرته مع صحيفة 'الشرق الأوسط' مع بداية الأزمة وهو حديث لم يتم انكاره وأجراه الزميل عبداللطيف المناوي مدير مكتب الصحيفة بنفسه فإن السيدة وفاء قسطنطين قالت: 'منذ عامين شاهدت بالمصادفة برنامجا في التليفزيون المصري تناول فيه أحد المتحدثين تفسيرا للقرآن بشكل مبسط، فبدأت أركز فيما أسمع حتي نهاية البرنامج، وأنا أشعر بشيء غامض ينبض في قلبي.. كان صدري ينشرح لشيء مجهول لا أعي ما هي طبيعته، طلبت من أحد زملائي المسلمين أن يمدني بكتب عن الإسلام والتفاسير، ووجدت فيها إجابات عن أسئلة كانت تشغل تفكيري.. تعلمت وكنت أصلي في غياب أسرتي أو في حجرتي بعيدا عن أعينهم.
كانت ابنتها تراقبها، وتشعر بالتغيير الذي طرأ عليها، ومنذ عام سمعتها تكلم أحد زملائها وتطلب منه المزيد من الكتب الدينية'.. تستكمل وفاء الحديث: 'تعجبت من عدم خوفي من اكتشاف ابنتي لأمر إسلامي، ووجدتني أهدئها وأحدثها عن الإسلام لاقنعها به، ولكنها لم تقتنع، فطلبت منها عدم كشف سري، فوافقت واستمر الحال بي إلي أن شعرت قبل رمضان الماضي بأنني لا استطيع أن أحيا طيلة حياتي بهذا الأسلوب، وخاصة مع زوج غير مسلم، كان من المقرر أن أترك البيت قبل رمضان وأحضر إلي القاهرة لاشهار إسلامي، إلا أن ابنتي كانت تضيٌق عليٌ رقابتها بعد أن شعرت بما أنوي فعله، فلم أفلح في ترك المنزل قبل رمضان.
تذكرت وفاء قسطنطين جيرانهم القدامي في قرية حصة مليح بالمنوفية، كانت تعرف عنوانهم في مدينة السلام بالقاهرة، ذهبت إلي هناك، وفاتحتهم في الأمر.. قالت إنها حفظت ثلث القرآن، وإنها تستطيع تلاوة سورة يس والكهف وغيرهما من السور، وأنها قرأت كتب الشعراوي، واستمعت إلي أحاديث عمرو خالد، وإنها صامت رمضان والستة البيض، وإنها تريد اشهار إسلامها بإرادتها.
لم يكن أمام جيرانها القدامي سوي وجهة واحدة.. قسم شرطة مدينة السلام، فتلك هي الجهة المنوطة بها مثل هذه الشئون.. وفي الرابعة من مساء الأربعاء 1/12 كان مأمور قسم شرطة السلام يثبت أقوال السيدة وفاء قسطنطين في المحضر الذي حمل رقم (58 أحوال)، ووفقا لأقوالها التي وقعت عليها بنفسها أبدت السيدة رغبتها في اشهار إسلامها، وقالت: إنها غادرت محل إقامتها منذ عدة أيام دون تدخل من أي شخص، وإنها أقامت طرف بعض معارفها في القاهرة والمنوفية لحين استكمال إجراءات اشهار إسلامها، وإنها أبدا لم تتعرض لأية ضغوط في هذا الشأن وقالت: إن ا بنتها 'شيري يوسف معوض علي علم بذلك.
طلب ضابط التحقيقات الذي حرر المحضر احضار اثبات الشخصية حتي يتمكن القسم من اتخاذ الإجراءات القانونية في هذا الإطار.
في هذا الوقت قام قسم مدينة السلام بإبلاغ مديرية أمن القاهرة التي أبلغت بدورها جهاز أمن الدولة.. وكانت التعليمات بعد اتخاد الإجراءات القانونية: 'يتم ابلاغ الكنيسة، وتتخذ الإجراءات التي ينص عليها القانون'.
في اليوم التالي الخميس 2/12 مساء عادت وفاء قسطنطين إلي قسم الشرطة مجددا ومعها اثبات الشخصية.. فتح المحضر واستكملت الأقوال وتم اثبات بيانات اثبات الشخصية.. كان مأمور القسم في استقبالها، وأبلغها أن إجراءات اشهار إسلامها توجب مراجعة المسئولين بالكنيسة الارثوذكسية لعقد جلسة نصح وارشاد لها من خلال رجال الدين المسيحي.. فأبدت السيدة هنا استعدادها لذلك.. امتدت الجلسة في هذا المساء من التاسعة مساء وحتي وقت متأخر من الليل، بعد أن راحت السيدة تحكي حكايتها مجددا، ويجري استكمال المحضر الخاص بهذه القضية.
ونظرا لحساسية القضية وخطورتها التقي بها عدد من ضباط أمن الدولة لمعرفة حقيقة الأمر، وعما إذا كانت وراءه أسرار أو ضغوط من أحد.. قالوا لها: هل هناك من مارس عليك ضغوطا لاشهار إسلامك؟.. قالت لهم: إنني أحفظ ثلث القرآن وراحت تقرأ في حضورهم العديد من آياته، وقالوا لها: هل هناك نوايا للزواج بأحد من المسلمين؟ استنكرت السؤال، وقالت: إنني لست فتاة مراهقة أنا عمري الآن أكثر من 46 عاما ولدي أبناء كبار.. ناقشوها في الدين كثيرا، ففوجئوا بثقافتها الدينية ومعرفتها الواسعة بالإسلام وأحكامه.. وقالوا لها في هذا المساء: استعدي غدا صباحا سنخطر الكنيسة لتحديد موعد لجلسة النصح والارشاد.
في الصباح الباكر كانت التعليمات محددة: 'يرجي اخطار الكنيسة فورا بأن السيدة وفاء قسطنطين موجودة، وترغب في اشهار إسلامها، والمطلوب هو تحديد جلسة عاجلة لنصحها وارشادها'.
الرد مع إقتباس
  #20  
قديم 22-12-2004
Liberal Pharaoh Liberal Pharaoh غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2003
الإقامة: Cairo
المشاركات: 11
Liberal Pharaoh is on a distinguished road
وفي الحادية عشرة والنصف من صباح الجمعة أعيد فتح محضر شرطة قسم مدينة السلام، أثبت المأمور فيه أنه تمت احاطة الأنبا مطران البحيرة للأقباط الأرثوذكس برغبةالسيدة وفاء قسطنطين بإشهار إسلامها، والالتقاء بأي من رجال الدين المسيحي. في هذا الوقت طلب مطران البحيرة امهاله بعض الوقت لتحديد المكان والزمان المناسبين للالتقاء بها.. وعلي الفور راح يجري الاتصالات بقيادة الكنيسة في القاهرة التي انزعجت للأمر، فالسيدة وفاء هي زوجة لنائب المطران، وهذه كارثة لابد من حلها، علي حد وصف أحد هذه القيادات.. تم الاتصال بنجليها، فقالت شيري ابنتها الكبري: 'نعم إن أمي مقتنعة تماما بالإسلام وسافرت بإرادتها، وقد حاولت اقناعها بعكس ذلك، ففشلت، وكل ما فعلته أنني وافقتها علي كتم السر'.
في هذا الوقت كانت الأنباء قد أشارت إلي وفاة الكاتب الصحفي الكبير سعيد سنبل، وكانت الأسرة قد قررت إقامة العزاء في إحدي كنائس الجيزة، إلا أن تعليمات عليا صدرت من الكنيسة بنقل مراسم العزاء إلي الكاتدرائية، حيث قرر البابا أن يؤدي الصلاة بنفسه علي روح الكاتب الراحل، بينما كانت هناك تعليمات أخري إلي كنائس البحيرة وغيرها بضرورة حشد مئات الشباب وتوفير الباصات لهم للتظاهر وإعلان الغضب واستغلال مراسم العزاء في الكاتدرائية.. كانت الكنيسة تعلم أن رجالات الدولة ووسائل الإعلام والشخصيات العامة ستكون حاضرة، وليس هناك أفضل من هذا الحشد لتصعيد قضية السيدة وفاء، ومن ثم لفت أنظار العالم إلي ما يعانيه الأقباط من اضطهاد علي حد وصفه.. وكانت هناك تعليمات أخري أيضا: 'صعٌدوا الموقف في أسيوط والمنيا'، فراحوا يستدعون في أسيوط رواية أخري عن خطف فتاة مسيحية قال والدها: بالنص إنها كانت رواية كاذبة من الأساس.
كان هناك اثنان من كبار القساوسة يقدمان التقارير المغلوطة إلي البابا ويطالبانه بالتصعيد إلي أقصي مدي، أبدي غضبه وترك الشباب للتعبير عن غضبه في مواجهة كبار المسئولين.
وتم الاتفاق علي الشعارات التي ستطرح واليافطات التي سيحملها الشباب في مواجهة الزائرين وجاءت الباصات محتشدة مساء الجمعة، وقضي الشباب ليلتهم في الكاتدرائية التي قدمت إليهم الوجبات، ووفرت لهم غرف النوم، وفي صباح السبت كان كل منهم يعرف دوره.
كانت اليافطات مستفزة، وكانت الشعارات تعكس دلالات واضحة علي التعصب والتطرف، وكان استفزاز الزائرين قد فاق الحدود.
كان الأمن علي علم بأبعاد المخطط، لم يعترض الباصات وأجري اتصالات بقيادة الكنيسة، طالب فيها بتهدئة الشباب، وأن يقولوا له الحقيقة في موضوع وفاء قسطنطين، لكن الكنيسة ردت ردا حاسما.. سلموا لنا وفاء قسطنطين سرا وينتهي كل شيء.
قالت الجهات الأمنية: ليس لدينا مانع شريطة عقد جلسة نصح وإرشاد معها، فإذا وافقت فنحن مستعدون أن نسلمها إليكم فورا، ونحن نستعجل هذه الجلسة اليوم قبل الغد، ولكن قادة الكنيسة رفضوا وأصروا علي تقديم معلومات كاذبة إلي الشباب الغاضب الذي قالوا له: 'إن زوجة أبوكم تم اختطافها واجبارها علي الإسلام وأن الأمن يتستر علي هذه الجريمة'.
أدرك الأمن في هذا الوقت أن هناك نية لاستغلال جنازة الأستاذ سعيد سنبل أسوأ استغلال، واحاطوا كبار المسئولين الذين ينوون العزاء علما بالتطورات ونصحوا بعضهم بعدم الذهاب للكاتدرائية خوفا علي حياتهم إلا أن كافة المسئولين بلا استثناء صمموا علي الذهاب.. وهناك انطلقت الهتافات وتصدوا باليافطات في مواجهة أسامة الباز وغيره من كبار المسئولين ، واحتشدت الصفوف في الساحة التي تحيط بقاعة الكاتدرائية، حيث تقام الصلاة علي روح الفقيد الراحل.
انتهت مراسم الجنازة، لكن بقي الشباب محتشدين، كانت التعليمات: 'لا تغادروا الكاتدرائية'، واطلقت في هذا الوقت شائعة مريبة ثبت كذبها عن اختطاف زوجة أحد القساوسة بكنيسة الزاوية الحمراء، وانطلقت شائعات عن أحداث تجري في المنيا وأسيوط، فازداد الموقف اشتعالا، وتم الاتصال بالعديد من الكنائس لحشد المزيد من الشباب لتكرار مشهد العباسية بعدما نشرته جريدة 'النبأ' التي مات رئيس تحريرها ممدوح مهران في السجن بينما اطلق سراح القسيس المشلوح دون حتي أن يقدم للمحاكمة.
واكتمل الحشد داخل الكنيسة، ووفقا للتقديرات المعلنة فقد بلغ العدد نحو عشرة آلاف متظاهر يوم الأربعاء، حيث يلقي البابا درس الأربعاء كل أسبوع.
لم تتوقف الاتصالات منذ يوم الجمعة قبل الماضي، كان الأمن يطلب من الكنيسة سرعة تحديد موعد لجلسة النصح والارشاد، وكانت الكنيسة تقول: لا شأن للدولة بهذا الأمر، سلموا لنا وفاء واخرجوا منها..
كان رجال الأمن والدولة يقولون: هذا ضد القانون ولا يستطيع أحد أن يتحمل المسئولية لأن ذلك من شأنه أن يهدد الأمن والاستقرار أو يقضي علي سلطة الدولة بلي الذراع، إلا أن قيادة الكنيسة كانت مصممة..
وعندما وجدت الكنيسة أن الدولة مصممة علي موقفها بتطبيق القانون الذي جري العرف عليه في كل الحالات السابقة اضطروا للموافقة ولكن بشروط محددة منها:
أن يتم تسليم السيدة وفاء قسطنطين لتودع في احد المقار التابعة للكنيسة في منطقة عين شمس.
ألا يسمح لأحد سوي القساوسة أو من تريد الكنيسة بمقابلة السيدة وفاء ويرفض نهائيا حضور أي رجل دين مسلم أو أي رجل أمن مسلم كما يحدد القانون.. واستجابت الحكومة لطلبات الكنيسة كاملة، وتجاهلت القانون الذي يحدد مكان المقابلة في مديرية الأمن وبحضور آخرين إلي جانب القساوسة.
كان البابا شنودة يتابع الاتصالات أولا بأول، وقبيل يوم الأربعاء الماضي كان قد جري الاتفاق علي تسليم السيدة وفاء قسطنطين إلي الكنيسة في أحد المباني التابعة للكنيسة والواقع في 53 ش علي باشا اللالي بميدان النعام بعين شمس..
وعندما أبلغ الأمن السيدة وفاء بالموعد قالت لهم إنني صائمة في هذا اليوم وكل ما اطلبه هو فقط ساعتان حتي اتمكن من الافطار في الخامسة مساء.. حاول الأمن معها كثيرا إلا أنها أصرت علي أن تفطر بعيدا عن المكان الذي جري الاتفاق عليه واخطرت الكنيسة بالأمر، إلا أن البابا صمم علي الموعد الثالثة ظهرا مهما كان الثمن.. حاولوا معها مرة أخري، إلا أنها رفضت وبإصرار.. وفي محاولة لتقديمها بأسرع وقت ممكن اصطحب عدد من رجال الأمن السيدة وفاء إلي كافيتريا قريبة من دار الفتيات المسيحيات، فتناولت الافطار وأدت الصلاة في مكان جانبي وبعد نحو ثلث ساعة كانت بين ايدي الراهبات والقساوسة الذين منعوا أيا من افراد الأمن من الدخول.
الرد مع إقتباس
  #21  
قديم 22-12-2004
Liberal Pharaoh Liberal Pharaoh غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2003
الإقامة: Cairo
المشاركات: 11
Liberal Pharaoh is on a distinguished road
في هذا الوقت كان البابا شنودة قد اعتبر أن ما جري يعد اهانة غير مقبولة واستهانة مرفوضة، رفض كل الاعذار وقرر المضي بعيدا عن الأعين إلي دير وادي النطرون، وألغي درس الأربعاء.. بعدها مباشرة خرج الانبا يؤانس سكرتير البابا ليعلن أمام المتظاهرين أن البابا قرر الاعتكاف في الدير والغي درس الأربعاء، لأن الأمن لم يكن صادقا معه ولم يسلم السيدة وفاء كما وعد.. وكأن الانبا قد القي بقنبلة تفجرت ذراتها غضبا وحنقا وصراخا.. تحركت الجموع الحاشدة تهتف هتافات بشعة تطال الوحدة الوطنية وتكشف عن مؤامرة خفية، زحفت الجموع نحو الخارج.. وفجأة ودون سابق انذار انهالت الأحجار التي جري اعدادها من قبل ضد رجال الشرطة فأدت إلي جرح 55 ضابطا وجنديا.. كانت التعليمات التي اصدرها وزير الداخلية حاسمة: 'اضبطوا أعصابكم، لا تردوا علي الاعتداءات بشيء' رأي الضابط والجنود زملاءهم يسقطون، الدماء تسيل في الشوارع والجنود يتلقون الضربات والاهانات بعنف شديد، والغريب أن عددا من القساوسة كانوا ضمن المتظاهرين يحرضون وكأنهم في معركة مع عدو يهمٌ باقتحام الأبواب!
جنود الشرطة يكتمون غيظهم، يستمعون إلي اهانات من عينة .. 'مسلمين يا مسلمين حنخلي ليلتكم طين'.. 'عيب عليكم يا مسلمين تاخذوا منا ام المسيحيين'. ناهيك عن شعارات اخري كانت تمثل اقصي درجات التحدي والمهانة للدولة وللمسلمين علي السواء وهو ما تم تسجيله في التحقيقات الي استمعت إليها النيابة وسجلته محاضرها كانت لغة طائفية فجة، كأنها نذر شر، وكان أقصي ما يخيف كبار الضباط هو أن ينفلت أحد الجنود الذين ظهر الغضب علي وجوههم ويرد علي هذه الاهانات والاعتداءات لذلك كان الضباط يحيطون بالجنود من كل اتجاه، خوفا من حدوث تصرف فردي، لا يعرف أحد إلي أين ينتهي وكان المارة من المسلمين يسمعون اهاناتهم بأذانهم من داخل الكاتدرائية لكن أحدا منهم لم يرد بكلمة واحدة.. بعد أن راح رجال الأمن يمنعون أية تجمعات في المنطقة المحيطة بالكاتدرائية.
ظلت الهتافات تدوي، وراح المتظاهرون يبحثون عن وسيلة للخروج إلي الشارع فتسلقوا أسوار الكنيسة واعتدوا علي الكنيسة البطرسية المجاورة، ووفقا للبلاغ الذي تقدم به الكاهن لوقابطرس إلي مأمور قسم الوايلي فقد اكدت حدوث تلفيات كبيرة بالكنيسة منها تلفيات بالسور وكسر زجاج قاعة المناسبات وتحطيم اجهزة التكييف ونزع بلاط سطح قاعة المناسبات وتحطيم 26 لوحا زجاجيا واتلاف بعض الاعمدة والحوائط ؟ لم تتوقف هذه التظاهرات إلا عندما خرج الانبا يؤانس ليقول لهم إن إمكم وفاء قسطنطين تم تسليمها وهي الآن في حوزة الكنيسة ولم يدل بهذا التصريح إلا بعد فترة من ابلاغ بعض القساوسة ورجال الأمن له بأن السيدة وفاء تم تسليمها بعد صلاة المغرب مباشرة.
رويدا رويدا بدأت الحشود تخرج من أبواب الكنيسة وقد القت اجهزة الأمن في هذا الوقت القبض علي نحو 34 شخصا ممن اثاروا الشغب واتلفوا بعض الممتلكات واعتدوا علي رجال الأمن.











في داخل مبني الفتيات المسيحيات في عين شمس بدأ القساوسة رحلة النصح والارشاد، لم يسمحوا لكائن من كان بالدخول إلا للشخصيات التي يأمرون هم فقط بدخولها.
لم يكن الأمن يدري شيئا مما يحدث بالداخل، كان دوره فقط هو تأمين المكان من الخارج .. كانت الجلسات الأولي صعبة وهو ما دعا أحد القساوسة إلي اصدار تصريح صحفي قال فيه: إن الأمر يستلزم شهورا، بل إن الكنيسة طلبت من وزارة الداخلية مدة سنة تبقي فيها وفاء تحت أيديهم .. ولكن فجأة تغير الموقف بطريقة درامية اندهش لها الكثيرون.
ففي صباح يوم الثلاثاء الماضي تم إبلاغ رجال الأمن بأن السيدة وفاء قسطنطين قد عادت إلي ديانتها المسيحية وانتهي الأمر تماما.
أصر رجال الشرطة علي تسجيل ذلك أمام النيابة وبعد جدل طويل كانت وفاء أمام وكيل النيابة في الساعة 45،2 من ظهر الثلاثاء الماضي 14 ديسمبر.
وفي محضر النيابة كانت الكلمات المدونة تقول علي لسان وفاء قسطنطين 'سبق أن طلبت من الشرطة اثبات رغبتها في تغير ديانتها فأوضح المسئولون أن الإجراءات تقتضي عرضها علي لجنة النصح والإرشاد بالكنيسة، وبعد موافقتها ومقابلتها للجنة المشار إليها وقيامهم بمناقشتها في معتقداتها الدينية عدلت عن طلبها السابق وقررت في نهاية أقوالها في التحقيقات أنها ولدت مسيحية وعاشت وسوف تموت مسيحية'.
كان قرار النيابة هو صرفها بدون حراسة .. وعلي الفور تسلمها عدد من القساوسة ومضوا بها .. بينما راح رجال الأمن يتولون تأمينها من بعد.
في هذا الوقت خرج الأنبا موسي أسقف الشباب بتصريح صحفي قال فيه: 'ان وفاء كانت تجتاز أزمة نفسية ففكرت أن يكون الإسلام حلا فلجأت إلي أمن الدولة ثم استعادت رشدها .. هكذا بكل سهولة، إذن ما الذي كان يقال قبل ذلك بعد أن اتهمتهم الدولة والأمن والمسيحيون بالاختطاف.
في دير وادي النطرون كان البابا لايزال معتكفا وهناك استقبل وفاء قسطنطين وجري توزيع جاتوهات، وما هي إلا ساعات حتي بدأت تتكشف بعض الوقائع .. فالسيدة كان لها شرط واضح ومحدد هو ألا تعود لزوجها مرة أخري وطلبت تطليقها، وقد وافق البابا علي هذا الشرط وهو أمر له دلالته!!
وقد قرر البابا أن يعينها مهندسة في مقر الكاتدرائية بالعباسية وبعيدا عن البحيرة كلها، مما يعني أن السيدة وفاء ستبقي داخل الكنيسة وليس خارجها وهو أمر أيضا يثير تساؤلا هاما، فإذا كانت السيدة قد عادت إلي ديانتها فلماذا لا تعود إلي أسرتها حرة طليقة، خاصة انه كما بدا من التصريحات والأقوال 'ولدت مسيحية وعاشت وسوف تموت مسيحية'؟!.
ثم ما هي ضمانة أن السيدة لم تتعرض للضغط والإرهاب داخل الكنيسة لإجبارها علي البقاء؟ بعيدا عن نجليها وأسرتها؟ هل حضر أحد من الدولة هذا اللقاء، وهل أصبحت سلطة الكنيسة فوق سلطة الدولة تتصرف في البشر كيفما تريد؟.. أم أن الأمر كان يستوجب متابعة حالة هذه المواطنة حتي نهاية الأمر؟
إن كافة المؤشرات تقول إن البابا لم يستشر الدولة في هذا القرار الذي ربما يكون قد اتخذه وحده أو ربما بمشاركة السيدة وفاء قسطنطين، ففي الحالة الأولي يكون الأمر هو أقرب إلي السجن ومن يدري إلي أين يصل الأمر بعد ذلك، أما في الحالة الثانية ففيه اطمئنان علي حالة مواطنة مصرية قبل أن تكون مسلمة أو مسيحية!!
الرد مع إقتباس
  #22  
قديم 22-12-2004
Liberal Pharaoh Liberal Pharaoh غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2003
الإقامة: Cairo
المشاركات: 11
Liberal Pharaoh is on a distinguished road
إلي هنا واستجابت الدولة لشروط الكنيسة كاملة وبدت في أضعف حالاتها، واكدت للجميع أن القانون بالنسبة لها لا يساوي شيئا، هذا في الوقت الذي تشتد فيه قبضتها ضد أي نوع من الاحتجاج الاسلامي أو الشعبي، وانها تمارس تفرقة طائفية قد يدفع الوطن كله ثمنها عندما تنحاز لفئة علي حساب فئة، ولا تعلي من قيمة المواطنة باعتبارها هي التي تصون الكيان الوطني وتجعل المصريين سواء بغض النظر عن الدين أو العقيدة، وانها تنازلت طواعية عن المادة 46 من الدستور المصري الذي يكفل حرية العقيدة وحرية ممارسة الشعائر الدينية.
علي كل الأحوال كانت الدولة تبدو واثقة من أن الازمة المفتعلة قد انتهت وأن البابا سينتهي اعتكافه وسيعود مرة أخري إلي الكاتدرائية وسيوقف هذه الاحتجاجات المصطنعة ويهدئ الاحوال وينقذ الوطن من حريق قد يدفع الجميع ثمنه.. لكن البابا أبي إلا أن يستمر في مخطط الضغط علي الدولة وقهر ارادتها.. خاصة انه تابع الحملات التي يقوم بها بعض أقباط المهجر وهي حملات وصلت في وقاحتها واهانتا لمصر وشعبها وقيادتها إلي درجة تستفز الجميع.
فهناك من ناشد شارون التدخل والبعض الآخر طالب بوش بتنفيذ مخطط اقامة الدولة القبطية في مصر وطرد من اسموهم بالغزاة العرب والمسلمين من ارض الاقباط خيب البابا ظن الدولة، وراح يؤكد وفقا لما نشرته 'الأهالي' علي لسان المقربين منه أنه سيبقي علي اعتكافه ولن يبرح الدير إلا بعد حل كافة المشاكل الأخري المعلقة، وزاد علي الأمر بأنه قد يفكر في الغاء الاحتفالات بعيد الميلاد هذا العام.
كان في مقدمة مطالب البابا هو الافراج الفوري عن ال34 متظاهرا الذين قبض عليهم اثناء وبعد الاعتداء علي رجال الأمن واتلاف الممتلكات العامة، وكان ذلك يعني تجاوزا لسلطات الدولة ولي ذراعها واجبارها علي أن تأتمر بأوامر البابا.
قالت الدولة إن القضية في يد القضاء والقانون هو الذي سيحدد مواقف المقبوض عليهم، لكن البابا صمم ولم يحضر بالفعل ندوة الأربعاء الماضي مما ترك الأمر لمزيد من البلبلة وأبقي الأجواء علي توترها.. وهو أمر أثار كثيرا من اشقائنا الاقباط أنفسهم، الذين ادركوا الآن ومعهم الرأي العام أن عمليات التصعيد كلها مفتعلة وأنه ثبت يقينا كذب كافة الادعاءات حول قضية وفاء قسطنطين وبراءة الدولة والجميع مما تردد عن وجود ضغوط واغراءات قد مورست ضد السيدة وفاء قسطنطين.
لقد كانت الدولة المصرية منذ البداية تمتلك الحقائق ورددتها أكثر من مرة في حوارات مع قيادات الكنيسة، إلا أنه كان هناك اصرار علي التصعيد وافتعال الأزمة لأسباب يدركها البابا ومن حوله بالأساس لقد عرض في مجلس الوزراء اقتراح يطالب بمنح السيدة وفاء قسطنطين الفرصة لعرض موقفها علي شاشة التليفزيون بحرية كاملة، إلا أن بعض الوزراء الاقباط اعترضوا ورفضوا الأمر، فتمت الاستجابة لمطلبهم.
كانت الدولة تشعر بظلم الاتهامات، وكانت تريد أن تكشف الحقيقة كاملة لكن الوزراء والكنيسة رفضوا ذلك جملة وتفصيلا.
وهكذا أغلق ملف وفاء قسطنطين بقرار وإرادة كنسية وأضحت الدولة المصرية لا علاقة لها بها ولا تعرف عنها شيئا، ولا تدري ماذا حدث وماذا سيحدث، لكن ملف التسخين لايزال مشتعلا بإرادة بابوية.. لقد وصلت إلي عشرات الآلاف من الاشقاء الاقباط رسالة علي الهاتف النقال يوم الاربعاء الماضي تقول: 'سيدنا يأمر بالصوم ثلاثة أيام ابتهاجا وابتلاء' وكان المعني ابتهاجا بعودة وفاء قسطنطين وابتلاء بسبب حبس ال34 الذين يعرف البابا أنهم اعتدوا علي الدولة وأمنها..
إذن هكذا يجري التصعيد وكأننا أمام عملية شحن طائفي الهدف منها الوطن بأسره: أمنه واستقراره ووحدته الوطنية.. وهنا من حقنا أن نتساءل: لمصلحة من هذا الذي يجري؟ لمصلحة من اذكاء الروح الطائفية علي حساب روح الانتماء والمواطنة ولمصلحة من يصر البابا علي الاعتكاف وكأنه يصدر الأمر بالتصعيد مرة أخري، مع انه كان الاجدر به أن يعتذر هو وقادة الكنيسة للشعب المصري بأسره مسلمين واقباطا بعد ان اتضحت حقائق؟!.
الرد مع إقتباس
  #23  
قديم 22-12-2004
Liberal Pharaoh Liberal Pharaoh غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2003
الإقامة: Cairo
المشاركات: 11
Liberal Pharaoh is on a distinguished road
أما مصطفى بكري فأنا أعرفه من زمان
حشرة بالكاد لا أتقيأ كلما ذكرت أسمه ... حشرة لا تستحق ذكرا و لا إهتماما و لا أن أعطيها مساحة من تفكيري أو عقلي ..
و لكن لكل شئ حدود فهذا البكري أصبح لا يطاق ..
أنا لم أعد أطيق .. حقيقة لم اعد أطيق
هذا البكري مثل كل شئ بلا قيمة في هذا البلد يملك المساحة الكافية للكلام ..
و هناك الكثير من يعطي تلك الحشرة وزنا و يستمع لها ..
لم يبقى سوى الإنسان القئ كي يتكلم و يعبر عن ما هو قئ مثله ..
لم أستطيع أن أتمالك اعصابي بعدما قرأت هذا الكلام ..
كنت أريد أن أكسر شيئا أو أتشاجر مع أحدهم ..
تلك الحشرة تستطيع دائما أن تحرق لي دمي كما لا تستطيع أيا من الأشياء الكريهه في العالم ..
حقيقة .. إن للحشرات تلك القدرة على الإستفزاز و حرق الدم ..
و لكن المؤلم و الموجع أن مثل هذا الصرصار رئيس تحرير جريدة تنتشر بين الناس عن طريق تلك السموم التي تبثها ..
أكاد أجن .. هذا البكري يغيظني حتى الإنفجار و لا أستطيع ان أطاله
كتلة من الغباء و العفونة وجدت فقط لكي تزكم الأنوف القادرة على الشم ..
ألا أستطيع رمية بطوبة ...
ألا استطيع نشه برصاصه قذرة ... أقل قذارة منه بالتأكيد
لم أرى في كل صحفيي مصر من هو بهذا الغباء و ثقل الظل و التفاهه و النفاق و تقفيل الدماغ و الرجعية و ... و ...
هو كتلة من ... من ...
أما من نهاية ..
ألا تستطيع أمريكا إعتباره أسلحة دمار شامل و تريحنا منه نهائيا ..
أعتبره رمزا لكل ما هو حقير و دميم في هذا البلد لو راح لخسرت مصر رجلا من أساطين الإعلام الحشري ..
أعتبر بكري هو صحفي العام و كل عام ..
لا يوجد في الدنيا من يمتلك دماغا حلزونيا بهذا الشكل ..
المشكلة الحقيقية أنه لا يعتبر نفسه شريرا أو سيئا بل أظن أنه ينام و هو سعيد معتبرا نفسه بطلا قوميا وطنيا إسلاميا ...
للأسف هو لا يدري ..
و لو عرف كم هو بهذة التفاهه و الحقارة و الدناءة و الدونية و الصعلكة و الغباء و العفونة لإنتحر أو مات كمدا.
ألا يستطيع أحد المقربين منه أن يصرح له كم هو حقير لينتحر و يريحنا من وجوده الكريه ...
أعتقد أنه لو قرأ كلاما مثل هذا سيظن نفسه بطلا و شهيد الدين و الوطن و حرية الرأي ...
أليس ممدوح مهران هو شهيد الكلمة ..
كنت أقول أن لو كان الغباء و الحقارة رجلا لقتلته و ها هو يتجسد أمامي و لا استطيع أن أطاله ..
أنا مقصر ..
أعتذر للإنسانية ..
أعتذر للبشر أجمعين ..
رأيت العفونة و الرجعية أمامي مجسدين و لم أفعل شيئا ...
لم أستطع أن اخلص الإنسانية منه ..
سامحني يا رب ..
و لكن أرجو منك يا رب أن ترحمني منه و من مقالاته قبل أن أصاب السكتة القلبية و الدماغية معا ..
أنا أعرف ما الذي يحدث لي كلما قرأت له شيئا و لكني كنت أريد أن اعرف أقصى ما يمكن أن يقال في موضوع الأحداث الأخيرة ..
كنت أريد أن أعرف إلي أي حد سيصل الناس حين يتكلمون في مثل الموضوع ..
كنت أريد أن أعرف لا ان أصاب بالجلطة ..
كنت أعرف أنه الصحفي الأغبى و الأحقر على مستوى مصر كلها ..
و أنني سأجد لديه أقصى ما اخترع من جنوح و أصولية و رجعية ..
و لكن أعصابي يا ناس ..
ألا يمكن أن أبصق عليه بصقه قوية تحرقه ..
ألا يمكن أن ينزل فوق رأسه نيزك آت من كوكب عبارة مصرف صحفي لسكان كوكب آخر أهله جميعا مصابين بالإسهال ليخسف به الأرض و يمرح في القاع مع العفونة ...
ألا يمكن أن اضربه على رأسه فأجعله ممسحة أقدام أضعها أمام باب منزلي و أمامها جردل طين و قئ كلما دخلت منزلي أمرغ حذائي في الجردل لكي ما أمسحه في تلك الممسحة القذرة ..
أو لا يمكن أن أعيد تشكيلة لأجعل منه كافولة للحمير و بقية أنواع الحيوانات ..
آه ..
إرتحت قليلا بعد أن عبرت عما بداخلي ..
قليلا ..
و لكن مازال تلك الوصمة في جببين الإنسانية حيا ..
يا الله ..
هو إبتلاءك يا الله ..
ألا يمكن أن يحكم عليه بالإعدام رميا بالبصاق ..
آه لو ينشأ في مصر في مصر بركان من الصرف الصحي لينفجر فيه حينما يكون كل أهل مصر بالخارج ..
أو ...
لو كان الكلام يقصر من عمره لظللت أتكلم ..
لو زدت في وصفه ربنا ياخد باله من إنه سايب لنا بلوة لزدت ..
لكنه سيظل حيا لينعق كالبوم فوق قبورنا جميعا إن شاء ..
و من لن يموت بالسكتة بسبب مقالاته سيموت بسبب تهييجه للمسلمين ..
أنا لو كنت مسلما و قرأت مثل تلك الاكاذيب لذهبت إلي بيتي فورا لأصنع قنابل مولوتوف أرميها على كل المسيحيين الذين أعرفهم ..
هذا الحقير يتكلم عن مؤامرة صنعتها الكنيسة و المسيحيين بكل خبث و دناءة و كأنما رآها رأي الأعين ..
يجب أن نضع حدا لمثل تلك التفاهه و ...
و كل ما سبق وصفه ..
حرام ..
مقالتان أخريتان و أذهب إلي الإنعاش ..
ألا يمكن أن نضع حدا له بأي وسيلة .. أي وسيلة
لا أريد هذا الكيان حيا ..
ماذا أفعل ؟
ماذا افعل ؟

آخر تعديل بواسطة Servant5 ، 08-05-2008 الساعة 11:13 PM السبب: no red font please
الرد مع إقتباس
  #24  
قديم 31-12-2004
الصورة الرمزية لـ youssef1122
youssef1122 youssef1122 غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2004
المشاركات: 3,092
youssef1122 is on a distinguished road
يا صديقى ويا اخى اعجبنى وصفك الدقيق لة لكن ينقصة شىء واحد بعض الاصدقاء يقولون
انة بقرى ولكن البقرة لها فوائد و انت تقول حشرة ولكن يوجد حشرات لها فائدة اما انا
فاقول حشرة حقيرة جدا لا فائدة منة...اما عن المسيحية
اقول لك احنا قابلتنا مشاكل كثيرة وتغلبنا عليها وتذكر دائما ان المسيحية ليست ضعف
او جبن وامامك سير القديسين والشهداء وهذا اكبر دليل امامك .
اما عن هذا الحشرة الحقيرة ففى مثل يقول/ما تعملش للكتكوت مرقة ... او متعملش للزبالة سعر
وتحياتى لك على ما كتبت
الرد مع إقتباس
  #25  
قديم 03-01-2005
الصورة الرمزية لـ zoum
zoum zoum غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Oct 2004
المشاركات: 267
zoum is on a distinguished road
احييك علي ما كتبت فقد عبرت عما يدور في نفسي

اقترح عمل التماس للرئيس حسني مبارك لاسقاط الجنسية عن هذا البكري وغلق جريدة الاسبوع لاثارتها للفتنة الطائفية

من خلال هذا الموقع

www.petitiononline.com

وساكون من اول الموقعين
الرد مع إقتباس
  #26  
قديم 03-01-2005
saweres
GUST
 
المشاركات: n/a
أنا ما استحملتش أكمل قراءة المقالة
كمية ضخمة من الجهل والسخف والأكاذيب
ربنا يكون في عونك يا أخ Liberal Pharaoh
ربنا يهديه ويبص لمراية ويموت مخضوض
الرد مع إقتباس
  #27  
قديم 03-01-2005
papanoiel papanoiel غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2004
المشاركات: 139
papanoiel is on a distinguished road
انا احتج على وصف نيرون العصر بالحشرة... طبعا الحشرات لو سمعت ان ذلك الشئ تساوى بها فى يوم من الايام حتى و لو من قبيل الشتيمة ستقدم كل الحشرات على الانتحار الجماعى لكراهيتها فى ذلك المصطفى...طبعا كتاب امبراطورية الاسبوع الدموية الارهابية سيقولون ان هذا الكلام غير منطقى و الدليل ان كل كتاب الاسبوع يستطيعوا ان يخرجوا من رؤوسهم كوكتيل مشكل خالص من كل انواع الحشرات ... طبعا دا مش دليل على رغبة الحشرات فى الموافقة على مساواتها بالمصطفى و عصابته الطائفية...و لكن هذا سيكون دليل على رحمة الله بالحشرات لانه - تسامت حكمته- جعل الحشرات لا تفهم لغة الانسان ... نشكر الله انه ابقى على حياة الحشرات حتى نتعلم منهم الصبر و هم الذين يعانون فى صبر و احتمال الابطال وجودهم فى رؤوس ايتام صدام ... وزى ما بيقول المثل ... اللى يشوف بلوة غيرة تهون عليه بلوته ... لو عملوا جمعية المحافظة على حقوق الحشرات ساكون اول المتبرعين لها و المسجلين بها و سارسل لكل حكام العالم الحر بمطالبتهم بشن حرب على الوساخة لتحرير الحشرات من العيشة فى حضرة هتيفة ال**** و ازلام الصدام

آخر تعديل بواسطة papanoiel ، 03-01-2005 الساعة 05:57 PM
الرد مع إقتباس
  #28  
قديم 03-01-2005
fady maleek fady maleek غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2004
المشاركات: 4
fady maleek is on a distinguished road
لن اذكر اسم ذلك الحشرة فالحشره لا تتعامل الا بالضرب بالshoes ولذا اقترح جديا مقاطعه كل هذة الجرائد الصفراء و ان تتبنى جريدة وطنى هذا الاقتراح لانه قد طفح الكيل
الرد مع إقتباس
  #29  
قديم 03-01-2005
الصورة الرمزية لـ fanous2102
fanous2102 fanous2102 غير متصل
Gold User
 
تاريخ التّسجيل: May 2003
المشاركات: 3,480
fanous2102 is on a distinguished road
هذا البقري أفضل مكان له هو الاسطبل...
__________________
مسيحي من الارض المصريه القبطيه المحتله
الي الابد قويه يامصر بالمسيح
الرد مع إقتباس
  #30  
قديم 03-01-2005
go_jacko go_jacko غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Dec 2004
الإقامة: حضن يسوع
المشاركات: 281
go_jacko is on a distinguished road
thu مصطفى البكري اما من نهاية لهذة الحشرة

المسلمون يعرفون جيدا ان كلام هذا الحشرة كلام كذب لان كثيرا من المسلمين شاهدوا الشرطة وهى ترمى االبلاط من فوق الكنيسة المرقسية على الشباب المسيحيين المتظاهرين وليس العكس ربنا يرحمنا
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] غير متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت امريكا. الساعة الآن » 03:47 PM.


Powered by: vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.

تـعـريب » منتدي الاقباط