تم صيانة المنتدي*** لا تغير فى سياسه من سياسات المنتدى اكتب ما تريد لان هذا حقك فى الكتابه عبر عن نفسك هذه ارائك الشخصيه ونحن هنا لاظهارها
جارى تحميل صندوق البحث لمنتدى الاقباط

العودة   منتدي منظمة أقباط الولايات المتحدة > المنتدى العربى > منتدى الرد على اكاذيب الصحافة
التّسجيل الأسئلة الشائعة التقويم جعل جميع المنتديات مقروءة

منتدى الرد على اكاذيب الصحافة فى الآونة الأخيرة تمادت الصحف المصرية والعربية فى الهجوم على المقدسات المسيحية دون إعطاء المسيحيين فرصة لللرد لذلك أفردنا هذا المكان لنشر الردود

 
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
  #1  
قديم 22-06-2007
الصورة الرمزية لـ الحمامة الحسنة
الحمامة الحسنة الحمامة الحسنة غير متصل
Moderator
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2007
الإقامة: فى جنب يسوع المجروح
المشاركات: 6,398
الحمامة الحسنة is on a distinguished road
قصة ساذجة وسخيفة مدموج

غزة-دنيا الوطن
تثير قسيسة أمريكية جدلاً واستغراباً وسط المسيحيين والمسلمين في البلاد منذ أن أعلنت اسلامها، وبدأت تواظب على حضور صلاة الجمعة، بيد أنها ما تزال ترتدي ملابس القساوسة لتقول إنها مسلمة ومسيحية في نفس الوقت تماما كما هي امرأة وأمريكية في آن واحد.

وقد عمدت آن هولمز ريدينغ البالغة من العمر 55 عاما كقسيسة عام 1984 لكنها ظلت على خلاف مع زعماء الكنيسة الأسقفية التي تنتمي إليها بسبب رفضها طبيعة ادعاء المسيحية أن المسيح عيسى بن مريم عليه السلام إله وابن الرب، وقالت ريدينغ إن قيام إمام مسلم بأداء صلاته أمامها بعد محاضرة عن تناغم الأديان عمق رغبتها في الإسلام، لأنها رأت فيه خضوعاً تاماً لله، ووجدت سعادة لا نظير لها في الخضوع لله بأداء الصلوات الخمس كل يوم، وذلك وفقا لما ورد في صحيفة "الحياة" اللندنية نقلا عن بعض الصحف الأمريكية.

وشن رجال دين مسيحيون هجوماً حاداً على ريدينغ، التي تحمل شهادة دكتوراه في علم اللاهوت، وقالوا إنها تثير السخرية بادعائها أنها مسلمة ومسيحية في وقت واحد، مشددين على أن مبادئ المسيحية مختلفة تماماً عن أركان الإسلام، غير أن آن هولمز ردت على ذلك بقولها إنه ليس من الضروري بالنسبة إليها حل ما أسمته التناقضات بيــن الإســلام والمســيحية، وأردفت قائلة: "حتــى داخل المسيحية نفسها ليس هناك إجماع على كل التفاصيل.. لماذا أهدر وقتي في محاولة التوفيق بين العقيدتين المسيحية والإسلامية؟".

ورغم أن المركز الإسلامي في مدينة سياتل تقبل مجيئها لأداء صلاة الجمعة، إلا أن رئيس المركز الإسلامي في واشنطن هشام فرج الله قال إنه لا يفهم كيف قررت التمسك بمسيحيتها. وقال للصحيفة: "لا أعرف كيف يمكن أن يجمع المرء بين الديانتين".




http://www.alwatanvoice.com/arabic/n...=show&id=93906

آخر تعديل بواسطة الحمامة الحسنة ، 22-06-2007 الساعة 08:13 PM
الرد مع إقتباس
 


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] غير متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت امريكا. الساعة الآن » 11:04 AM.


Powered by: vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.

تـعـريب » منتدي الاقباط