تم صيانة المنتدي*** لا تغير فى سياسه من سياسات المنتدى اكتب ما تريد لان هذا حقك فى الكتابه عبر عن نفسك هذه ارائك الشخصيه ونحن هنا لاظهارها
جارى تحميل صندوق البحث لمنتدى الاقباط

العودة   منتدي منظمة أقباط الولايات المتحدة > المنتدى العربى > المنتدى العام
التّسجيل الأسئلة الشائعة التقويم جعل جميع المنتديات مقروءة

المنتدى العام يهتم هذا القسم بالأخبار العامه

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 14-11-2005
rahanna rahanna غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jun 2003
الإقامة: Cairo
المشاركات: 4
rahanna is on a distinguished road
موقع صحفي سعودي ينشر مقالا فاحشا يسب الإسلام والنبي محمد وأصحابه وأزواجه وآل بيته

http://www.almesryoon.com/ShowDetail...ID=7325&Page=1
أين هذاالمقال
شكرا
الرد مع إقتباس
  #2  
قديم 14-11-2005
الصورة الرمزية لـ Safnat_Fa3nash007
Safnat_Fa3nash007 Safnat_Fa3nash007 غير متصل
Gold User
 
تاريخ التّسجيل: May 2005
الإقامة: +++ في مصر القبطيه +++
المشاركات: 6,377
Safnat_Fa3nash007 is on a distinguished road
+++

إقتباس:
وأوشكنا على تجاهل الشكاوى اعتقادا منا بأنها تشير إلى ما يفعله بعض أقباط المهجر الذين فقدوا عقولهم وآدميتهم وكثرت بذاءاتهم بصورة لا سابق لها
بشششششششششششششششششششششششششششششششش
__________________
+


لا تخف من الباطل ... ان ينتشر او ينتصر .... إن الباطل لا بد أن يهزم امام صمود الحق مهما طال به الزمن .... وكل جليات له داهود ينتظره وينتصر عليه
"بإسم رب القوات"
(قداسة البابا شينوده الثالث )


الرد مع إقتباس
  #3  
قديم 14-11-2005
tarekmounir tarekmounir غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Apr 2005
الإقامة: Pokina Fasso
المشاركات: 201
tarekmounir is on a distinguished road
وشهد شاهد من اهلها
الرد مع إقتباس
  #4  
قديم 14-11-2005
john_602003 john_602003 غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2003
المشاركات: 192
john_602003 is on a distinguished road
, THIS IS THE ARTICLE, But Elaph have moved it after Muslims complained
about it , But I have saved it before the delete it, thanks GOD
الإسلام هو الحل..ولكن لِمَن؟
GMT 15:15:00 2005 السبت 12 نوفمبر
. حسين ديبان

كأنَ ألف وأربعمائة عام ويزيد لاتكفي،من شرعتهم
الدمويَة،وجرائمهم العنصريَة،ومركبات نقصهم
البدويَة،وهتكهكم للأعراض وإستباحتهم للحرمات،برعاية
نصوصهم الغير مقدسة من ماملكت أيمانهم الى من وهبت نفسها
له،وكأنَ كل ماإرتكبوه من جرائم بإسم هذا الدين وتحت
لواء نصوصه لا يكفي،فقد أطلوا علينا ثانية بشعارهم
العنصري البغيض الإسلام هو الحل، فأيُ حل يبتغيه هؤلاء
ال**** المجرمين من وراء طرحهم لهذا الشعار؟أهو حل
للشعوب؟وهذا مايستبعده المضمون الفاشي الإستقصائي
الإستئصالي للشعار الذي يريد أن يفرض دينا معينا وشرعة
بعينها على عشرات الملل والنحل والأديان التي يعتنقها
ملايين من سكان المنطقة الغير مسلمين هذا بالطبع اذا
سلمنا افتراضا بأن المسلمين من سكان هذه المنطقة لديهم
الرغبة بالعودة الى أو العمل بهكذا دستور أو نصوص وهو
افتراض غير عملي وغير إنساني لا يأخذ بالحسبان أن الكثير
مما يحسبونهم مسلمين ذنبهم الوحيد أنهم قدموا الى هذه
الدنيا من أبوين مسلمين وربما هذين الأبوين مسلمين
بالوراثة أيضا ولم يعرفوا بانهم مسلمين إلا من خلال
بطاقات الهوية العنصرية التي ميزت بين الناس؟أم أنهم
يريدون بطرح هذا الشعار حلا لهم، ذلك لأنه بغير هذا
الشعار وبغير تلك النصوص العنصرية والفاشية التي يتكئ
عليها هذا الشعار ماكان ليجد هؤلاء الهمج المبرر الذي
يبررون به جرائمهم منذ فجر الإسلام والتي لن تتوقف
أكيداً حتى مغيبه.

بالتأكيد أنهم ماكانوا ليطرحوا هذا الشعار إلا ليكون حلا
ومبررا لهم لشرعنة جرائمهم،فلولا هذا الشعار وهذه النصوص
ماكان نبي الإسلام وملهمهم الأول ليتمكن من إقناع ملايين
الجهلة بأن الفتح يختلف عن الغزو،وبأن الجزية تختلف عن
السرقات التي يقوم بها اللصوص،والأتاوات التي يفرضها
الشقاوات وقطاع الطرق المجرمين،وبأن ملك اليمين يختلف عن
إستعباد الناس وهتك أعراضهم،وبأن الزواج من الأطفال ليس
إغتصابا للطفولة وجريمة كبرى يجب أن يحاسب
عليهاولايلغيها تقادم القرون والسنين،كما وأن العمل
المشرعن بالنصوص على تطليق زوجة الإبن ليتزوجها الأب من
بعده لا يشكل انتهاكا للعادات والتقاليد والأعراف،حتى لو
كان هذا الإبن إبنا بالتبني،كما وأن قتل الآخر المختلف
مسيحيا أو يهوديا أو مجوسيا أو أيَا كان ليس جريمة يحاسب
عليها القانون،بل تنفيذا للقانون-قانونهم- وبأن سبيَ
النساء غير اختطافهن،وبأن إله خفيَ لاوجود له أجدر
بالعبادة من أصنام القبائل،وهو-أي النبي- إنما يفعل كل
ذلك هو وصحبه الغر الميامين إرضاء لهذا الإله،وإستجابة
لرغباته،وتعبدا له.
ولأن ماأطلق عليهم بالصحابة من بعده ماكان لهم أن
يحكموا سيطرتهم على الناس لولا الإستعانة بهذا الحل
السحري بعد أن أخذوا يضيفون عليه ماصار يعرف بالسنة
النبوية،فيما لو غفل القرآن عن أيَ أمر قد يساعدهم على
تحقيق مآربهم وغاياتهم الإجرامية،ويكون عونا لهم في حل
المشكلات التي ستعترض طريقهم،فهذا أبو بكر((الصديق)) قد
احتاج الى الإسلام لحل مشكلة المعترضين على حكمه،وكذريعة
يبرر بها حربه التي شنها على هؤلاء المعارضين تحت شعار
((الردة)) وماكانوا بمرتدين بل معارضين لأبو بكر،بعد أن
تقبلوا محمد بالتجهيل حينا وبالسيف أحيانا،فأبو بكر ليس
نبيا كما ادعى محمد عن نفسه،كما وأن أبو بكرليس بأجدر
الناس الذين إجتمعوا ليناقشوا أمرهم بعد رحيل محمد،أم هي
وراثة الصاحب لصاحبه والإبن لأبيه: أطعنا رسول الله ما
كان بيننا

فيا لعباد الله ما لأبي بكر ؟
أيورثها بكرا إذا مات بعده
فتلك لعمر الله قاصمة الظهر
ومن بعد أبو بكر إحتاج عمر بن الخطاب الى القرآن
ليستخرج من بين ثناياه العهدة العنصرية الشهيرة،ليذل
الناس المختلفين دينيا،ويتحكم بمصائرهم،ويتدخل
بشؤونهم،ويسرق أموالهم،كما احتاج لنصوص الإسلام عثمان
((نعثل)) وأبناء عمومته،ليفرضوا سيطرتهم على البلاد
والعباد قبل أن يقتل وبتحريض علني من عائشة التي حولوها
إلى مخلوق مستعد لفعل أي شيئ،بسبب الظروف الرهيبة
والإغتصاب المشرعن الذي تعرضت له في طفولتها،ليأتي
الخليفة الرابع علي الذي احتاج لذكرى محمد بوصفه مؤسسا
ونبيا للإسلام،ليستمد منه الشرعية الوراثية من خلال
روابط الدم التي جمعته بمحمد.
وإحتاج الى الإسلام من بعدهم كل الحكام الجائرين
المجرمين،الذين أطلقوا على أنفسهم لقب أمراء
المؤمنين،ومن والاهم من حكام الولايات والبلدان، ليقتلوا
المعارضين لحكمهم وجبروتهم بإسم الله،ويحرقوا بحجة
الإرتداد العلماء أصحاب الفكر الذين لم تنطلي عليهم
أكاذيب وشعوذات وهرطقات ونصوص دموية سميت قرآنا وسنة
نبوية،فكان هؤلاء الحكام يجيشون عامة الجهلاء ليقنعوهم
بالترهيب والترغيب أن هذا العالِم الذي قتل أو سيقتل هو
كافر ومارق وزنديق:
صفونا..صفا..صفا
الأجهر صوتا والأطول،وضعوه في الصف الأول
ذو الصوت الخافت والمتواني،وضعوه في الصف الثاني
أعطوا كلا منا دينارا من ذهب قاني
براق لم تلمسه كف من قبل
قالوا:صيحوا زنديق كافر!صحنا زنديق كافر!
قالوا:صيحوا فليقتل،إنا نحمل دمه في رقبتنا
قالوا: امضوا...فمضينا
الأجهر صوتا والأطول يمضي في الصف الأول
ذو الصوت الخافت والمتواني يمضي في الصف الثاني(تصوير
لمآساة الحلاج لصلاح عبد الصبور).

وإلى أيامنا هذه مازال الإسلام هو الورقة الرابحة لحكام
هذا الزمان ومن والاهم ومن على شاكلتهم،من ربيبي الحركات
الإجرامية الفاشية التي أطلقت على نفسها أسماء اسلامية
من الإخوان المجرمون واللادنيون والزرقاويون،الذين يلقون
كل الحب والتشجيع،من جمهور دموي،بسبب التعاليم الدموية
التي تربى عليها هذا الجمهور،في خضم أكبر وأطول عملية
تجهيل وتزييف جماعية بدأها محمد بن عبدالله قبل ألف
وأربعمائة عام ومازالت مستمرة حتى اليوم،وهاهم الأخوان
المجرمون يطلقون هذا الشعار في سبيل الوصول الى
السلطة،ليتاح لهم حينها تنفيذ تلك الشرائع العنصرية.
إن الإسلام لن يكون حلا إلا لمن ينادي به ليكون عونا
ومبررا له ليقتل ويحرق ويعتقل ويكمم الأفواه،ويسرق أموال
الناس وخيرات البلاد،أما إذا أردنا حلا لمشاكل البلاد
والعباد،وتنظيم علاقاتهم مابين بعضهم ومع
حكوماتهم،فعلينا بدستور لا علاقة له بأي دين من قريب أو
بعيد،دستور ينظر الى الناس جميعا بوصفهم بشرا متساوين في
الحقوق والواجبات،بدون تقسيمات وتصنيفات عنصرية،لها
علاقة بالدين والعرق واللون والجنس،دستور يختار فيه
الناس من يحكمهم،لا أن يفرض عليهم حكاما أفاقين ومجرمين
وقتلة مفوضين من الله بكل شيئ عدا الرحمة والعدل
والإنصاف.

حسين ديبان
hdiban69@yahoo.com
الرد مع إقتباس
  #5  
قديم 14-11-2005
hanysamir
GUST
 
المشاركات: n/a
رغم الاسلوب اللاذع للمقال إلا أن ما يقوله هذا الشخص هو فى اغلبه حقيقة الاسلام بدون ورق سوليفان!!

وأشك ان موقع ايلاف يجرؤ ان يضع هذه المقالة على موقعه و هى موجودة على موقع الحوار المتمدن لكنها اكذوبة من موقع المصريون الوهابيون.
الرد مع إقتباس
  #6  
قديم 15-11-2005
اسير المسيح
GUST
 
المشاركات: n/a
يوم فيوم يظهر عدل

الحقيقه التى سيعترف بها الجميع . يارب نور بصيرتهم ليرو الحقيقه
الرد مع إقتباس
  #7  
قديم 15-11-2005
الخواجه الخواجه غير متصل
Moderator
 
تاريخ التّسجيل: May 2005
المشاركات: 2,200
الخواجه is on a distinguished road
إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة hanysamir
رغم الاسلوب اللاذع للمقال إلا أن ما يقوله هذا الشخص هو فى اغلبه حقيقة الاسلام بدون ورق سوليفان!!

وأشك ان موقع ايلاف يجرؤ ان يضع هذه المقالة على موقعه و هى موجودة على موقع الحوار المتمدن لكنها اكذوبة من موقع المصريون الوهابيون.

الاخ هاني انا قراءت المقال علي موقع ايلاف قبل ان يحدف او يكتب عنه في المصريون

بس الاخطر انهم سيطروا علي ايلاف و اجبروا المالك بحدف المقال
الرد مع إقتباس
  #8  
قديم 15-11-2005
الصورة الرمزية لـ ABDELMESSIH67
ABDELMESSIH67 ABDELMESSIH67 غير متصل
Moderator
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2003
المشاركات: 3,949
ABDELMESSIH67 is on a distinguished road
أغلب المكتوب في المقالة صحيح و من السنة و القرآن و لا يوجد به أفتراءات كما يدعون
و لكن الذي أغاظ موقع المصريون و هو أحد مواقع الأخوان المسلمون المصريون
و يشرف عليه مجدي حسين الصحفي بجريدة الشعب سابقا و أحد مرشحي الأخوان بالنتخابات
الذي اغاظهم هو ذكر أسمهم بالمقال و فضح مخططاتهم لهذا مارسوا ضغطهم لحذفه
و البركة في الوهابيين الذين يدعمونهم .

المضحك انهم يزجون بالأقباط في أي تحريض , المقالة منشورة بموقع الحوار المتمدن
و لن يحذفوها من هناك .

عبد المسيح
__________________
فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ يَكُونُ مَذْبَحٌ لِلرَّبِّ فِي وَسَطِ أَرْضِ مِصْرَ وَعَمُودٌ لِلرَّبِّ عِنْدَ تُخُمِهَا. فَيَكُونُ عَلاَمَةً وَشَهَادَةً لِرَبِّ الْجُنُودِ فِي أَرْضِ مِصْرَ. لأَنَّهُمْ يَصْرُخُونَ إِلَى الرَّبِّ بِسَبَبِ الْمُضَايِقِينَ فَيُرْسِلُ لَهُمْ مُخَلِّصاً وَمُحَامِياً وَيُنْقِذُهُمْ. فَيُعْرَفُ الرَّبُّ فِي مِصْرَ وَيَعْرِفُ الْمِصْريُّونَ الرَّبَّ فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ وَيُقَدِّمُونَ ذَبِيحَةً وتقدمه وَيَنْذُرُونَ لِلرَّبِّ نَذْراً وَيُوفُونَ بِهِ. وَيَضْرِبُ الرَّبُّ مِصْرَ ضَارِباً فَشَافِياً فَيَرْجِعُونَ إِلَى الرَّبِّ فَيَسْتَجِيبُ لَهُمْ وَيَشْفِيهِمْ. «فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ تَكُونُ سِكَّةٌ مِنْ مِصْرَ إِلَى أَشُّورَ فَيَجِيءُ الآشوريون إِلَى مِصْرَ وَالْمِصْرِيُّونَ إِلَى أَشُّورَ وَيَعْبُدُ الْمِصْرِيُّونَ مَعَ الآشوريين. فِي ذَلِكَ الْيَوْمِ يَكُونُ إِسْرَائِيلُ ثُلْثاً لِمِصْرَ وَلأَشُّورَ بَرَكَةً فِي الأَرْضِ بِهَا يُبَارِكُ رَبُّ الْجُنُودِ قَائِلاً: مُبَارَكٌ شَعْبِي مِصْرُ وَعَمَلُ يَدَيَّ أَشُّورُ وَمِيرَاثِي إِسْرَائِيلُ».
www.copts.net
الرد مع إقتباس
  #9  
قديم 29-09-2006
reyad reyad غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2005
الإقامة: jordan
المشاركات: 1,799
reyad is on a distinguished road
t16 فضيحة : موقع (إيلاف) السعودي ينشر مقالا فاحشا يسب الإسلام والنبي محمد وأصحابه وأزواجه

واشنطن – الوطن - السباب للإسلام وأهله ورسوله أتى هذه المرة من موقع سعودي ، وهو موقع "إيلاف" الذي يرأسه المدعو عثمان العمير ، وهو رئيس تحرير صحيفة الشرق الأوسط السعودية السابق ، وأحد المقربين من دوائر رسمية مع الأسف في المملكة ، ورغم تحفظنا الكامل على الإسفاف الأخلاقي في الموقع ، فهذا ما لا نعبأ به ولا نتوقف عنده ، إلا أن ما لا يمكن تجاهله وتجاوزه بدون تعليق هو ما قام عثمان العمير بفعله أول أمس السبت عندما نشر في موقعه مقاله بذيئة للغاية ، تسب النبي الكريم وتتهمه باغتصاب القاصرات وتضليل ملايين البشر وأمور أخرى نعف عن تردادها هنا ، كما تتهم أصحابه والخلفاء الراشدين الأربعة بأنهم تجار حرب ومهووسين بالسلطة وسفك الدماء ، كما تعرضت بالسباب البذيء لأهل بيت النبي الكريم صلى الله عليه وسلم وزوجاته ، المقال الفضائحي لا ينبغي أن يمر دون وقفة ، كما أنه لا يليق أن تنتمي مثل هذه البذاءات لأي بلد مسلم ، فضلا عن أن تنتمي إلى بلد له احترامه وتقديره في نفوس المسلمين لأنه يحتضن الحرمين الشريفين ، ونحن مضطرون لأن ننشر " اللينك " الخاص بالمقال هنا عملا بالعرف المهني ، مع بالغ أسفنا لقرائنا وكل من يسوؤهم هذا الكلام .
http://www.elaph.com/ElaphWeb/AsdaEl.../11/105034.htm

ملاحظة: قام موقع إيلاف بحذف المقال المشار إليه، ونشر مكانه موضوعاً آخر.. لكن الموضوع انتشر بشكل لن تنفع فيه محاولات إيلاف الخائبة.

(الوطن) تجد نفسها مضطرة لنشر الموضوع ليس من باب نشره، فهو لا يستحق أصلاً القراءة، ولكن من باب كشف موقع (إيلاف) الذي لا يتوانى أبدا من النيل من الاسلام والعروبة والتشكيك بجميع القيم، كما تقتضي الاصلاحات والدمقرطة الأمريكية.، وحين يكشف أمره يبرر جرائمه بأنها خطأ في السيستم كما قال عثمان العمير لصحيفة الرياض مؤخراً:

الإسلام هو الحل..ولكن لِمَن؟

وكأنَ ألف وأربعمائة عام ويزيد لاتكفي،من شرعتهم الدمويَة،وجرائمهم العنصريَة،ومركبات نقصهم البدويَة،وهتكهكم للأعراض وإستباحتهم للحرمات،برعاية نصوصهم الغير مقدسة من ماملكت أيمانهم الى من وهبت نفسها له،وكأنَ كل ماإرتكبوه من جرائم بإسم هذا الدين وتحت لواء نصوصه لا يكفي،فقد أطلوا علينا ثانية بشعارهم العنصري البغيض الإسلام هو الحل، فأيُ حل يبتغيه هؤلاء ال**** المجرمين من وراء طرحهم لهذا الشعار؟أهو حل للشعوب؟وهذا مايستبعده المضمون الفاشي الإستقصائي الإستئصالي للشعار الذي يريد أن يفرض دينا معينا وشرعة بعينها على عشرات الملل والنحل والأديان التي يعتنقها ملايين من سكان المنطقة الغير مسلمين هذا بالطبع اذا سلمنا افتراضا بأن المسلمين من سكان هذه المنطقة لديهم الرغبة بالعودة الى أو العمل بهكذا دستور أو نصوص وهو افتراض غير عملي وغير إنساني لا يأخذ بالحسبان أن الكثير مما يحسبونهم مسلمين ذنبهم الوحيد أنهم قدموا الى هذه الدنيا من أبوين مسلمين وربما هذين الأبوين مسلمين بالوراثة أيضا ولم يعرفوا بانهم مسلمين إلا من خلال بطاقات الهوية العنصرية التي ميزت بين الناس؟أم أنهم يريدون بطرح هذا الشعار حلا لهم، ذلك لأنه بغير هذا الشعار وبغير تلك النصوص العنصرية والفاشية التي يتكئ عليها هذا الشعار ماكان ليجد هؤلاء الهمج المبرر الذي يبررون به جرائمهم منذ فجر الإسلام والتي لن تتوقف أكيداً حتى مغيبه.

بالتأكيد أنهم ماكانوا ليطرحوا هذا الشعار إلا ليكون حلا ومبررا لهم لشرعنة جرائمهم،فلولا هذا الشعار وهذه النصوص ماكان نبي الإسلام وملهمهم الأول ليتمكن من إقناع ملايين الجهلة بأن الفتح يختلف عن الغزو،وبأن الجزية تختلف عن السرقات التي يقوم بها اللصوص،والأتاوات التي يفرضها الشقاوات وقطاع الطرق المجرمين،وبأن ملك اليمين يختلف عن إستعباد الناس وهتك أعراضهم،وبأن الزواج من الأطفال ليس إغتصابا للطفولة وجريمة كبرى يجب أن يحاسب عليهاولايلغيها تقادم القرون والسنين،كما وأن العمل المشرعن بالنصوص على تطليق زوجة الإبن ليتزوجها الأب من بعده لا يشكل انتهاكا للعادات والتقاليد والأعراف،حتى لو كان هذا الإبن إبنا بالتبني،كما وأن قتل الآخر المختلف مسيحيا أو يهوديا أو مجوسيا أو أيَا كان ليس جريمة يحاسب عليها القانون،بل تنفيذا للقانون-قانونهم- وبأن سبيَ النساء غير اختطافهن،وبأن إله خفيَ لاوجود له أجدر بالعبادة من أصنام القبائل،وهو-أي النبي- إنما يفعل كل ذلك هو وصحبه الغر الميامين إرضاء لهذا الإله،وإستجابة لرغباته،وتعبدا له.

ولأن ماأطلق عليهم بالصحابة من بعده ماكان لهم أن يحكموا سيطرتهم على الناس لولا الإستعانة بهذا الحل السحري بعد أن أخذوا يضيفون عليه ماصار يعرف بالسنة النبوية،فيما لو غفل القرآن عن أيَ أمر قد يساعدهم على تحقيق مآربهم وغاياتهم الإجرامية،ويكون عونا لهم في حل المشكلات التي ستعترض طريقهم،فهذا أبو بكر((الصديق)) قد احتاج الى الإسلام لحل مشكلة المعترضين على حكمه،وكذريعة يبرر بها حربه التي شنها على هؤلاء المعارضين تحت شعار ((الردة)) وماكانوا بمرتدين بل معارضين لأبو بكر،بعد أن تقبلوا محمد بالتجهيل حينا وبالسيف أحيانا،فأبو بكر ليس نبيا كما ادعى محمد عن نفسه،كما وأن أبو بكرليس بأجدر الناس الذين إجتمعوا ليناقشوا أمرهم بعد رحيل محمد،أم هي وراثة الصاحب لصاحبه والإبن لأبيه: أطعنا رسول الله ما كان بيننا

فيا لعباد الله ما لأبي بكر ؟

أيورثها بكرا إذا مات بعده

فتلك لعمر الله قاصمة الظهر

ومن بعد أبو بكر إحتاج عمر بن الخطاب الى القرآن ليستخرج من بين ثناياه العهدة العنصرية الشهيرة،ليذل الناس المختلفين دينيا،ويتحكم بمصائرهم،ويتدخل بشؤونهم،ويسرق أموالهم،كما احتاج لنصوص الإسلام عثمان ((نعثل)) وأبناء عمومته،ليفرضوا سيطرتهم على البلاد والعباد قبل أن يقتل وبتحريض علني من عائشة التي حولوها إلى مخلوق مستعد لفعل أي شيئ،بسبب الظروف الرهيبة والإغتصاب المشرعن الذي تعرضت له في طفولتها،ليأتي الخليفة الرابع علي الذي احتاج لذكرى محمد بوصفه مؤسسا ونبيا للإسلام،ليستمد منه الشرعية الوراثية من خلال روابط الدم التي جمعته بمحمد.

وإحتاج الى الإسلام من بعدهم كل الحكام الجائرين المجرمين،الذين أطلقوا على أنفسهم لقب أمراء المؤمنين،ومن والاهم من حكام الولايات والبلدان، ليقتلوا المعارضين لحكمهم وجبروتهم بإسم الله،ويحرقوا بحجة الإرتداد العلماء أصحاب الفكر الذين لم تنطلي عليهم أكاذيب وشعوذات وهرطقات ونصوص دموية سميت قرآنا وسنة نبوية،فكان هؤلاء الحكام يجيشون عامة الجهلاء ليقنعوهم بالترهيب والترغيب أن هذا العالِم الذي قتل أو سيقتل هو كافر ومارق وزنديق: صفونا..صفا..صفا الأجهر صوتا والأطول،وضعوه في الصف الأول ذو الصوت الخافت والمتواني،وضعوه في الصف الثاني أعطوا كلا منا دينارا من ذهب قاني براق لم تلمسه كف من قبل قالوا:صيحوا زنديق كافر!صحنا زنديق كافر! قالوا:صيحوا فليقتل،إنا نحمل دمه في رقبتنا قالوا: امضوا...فمضينا الأجهر صوتا والأطول يمضي في الصف الأول ذو الصوت الخافت والمتواني يمضي في الصف الثاني(تصوير لمآساة الحلاج لصلاح عبد الصبور).

وإلى أيامنا هذه مازال الإسلام هو الورقة الرابحة لحكام هذا الزمان ومن والاهم ومن على شاكلتهم،من ربيبي الحركات الإجرامية الفاشية التي أطلقت على نفسها أسماء اسلامية من الإخوان المجرمون واللادنيون والزرقاويون،الذين يلقون كل الحب والتشجيع،من جمهور دموي،بسبب التعاليم الدموية التي تربى عليها هذا الجمهور،في خضم أكبر وأطول عملية تجهيل وتزييف جماعية بدأها محمد بن عبدالله قبل ألف وأربعمائة عام ومازالت مستمرة حتى اليوم،وهاهم الأخوان المجرمون يطلقون هذا الشعار في سبيل الوصول الى السلطة،ليتاح لهم حينها تنفيذ تلك الشرائع العنصرية.

إن الإسلام لن يكون حلا إلا لمن ينادي به ليكون عونا ومبررا له ليقتل ويحرق ويعتقل ويكمم الأفواه،ويسرق أموال الناس وخيرات البلاد،أما إذا أردنا حلا لمشاكل البلاد والعباد،وتنظيم علاقاتهم مابين بعضهم ومع حكوماتهم،فعلينا بدستور لا علاقة له بأي دين من قريب أو بعيد،دستور ينظر الى الناس جميعا بوصفهم بشرا متساوين في الحقوق والواجبات،بدون تقسيمات وتصنيفات عنصرية،لها علاقة بالدين والعرق واللون والجنس،دستور يختار فيه الناس من يحكمهم،لا أن يفرض عليهم حكاما أفاقين ومجرمين وقتلة مفوضين من الله بكل شيئ عدا الرحمة والعدل والإنصاف.


http://www.watan.com/modules.php?op=...rder=0&thold=0

آخر تعديل بواسطة Servant5 ، 12-06-2010 الساعة 04:00 PM السبب: merged
الرد مع إقتباس
  #10  
قديم 29-09-2006
iwcab iwcab غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2003
المشاركات: 2,377
iwcab is on a distinguished road
من المؤلف ؟
وما هو تاريخ النشر ؟


وووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووو
الرد مع إقتباس
  #11  
قديم 29-09-2006
SonOfAthanasius SonOfAthanasius غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jul 2005
المشاركات: 163
SonOfAthanasius is on a distinguished road
يا يوساب الموضوع حقيقي ولكن حدث من فترة طويلة
وايلاف نشرت اعتذارا في وقتها وقالت ان المقال نشر خطأ بسبب طبيعة النشر الاليكتروني و غير ذلك من الكلام وقالت انها اوقفت التعامل مع الكاتب
الرد مع إقتباس
  #12  
قديم 29-09-2006
الصورة الرمزية لـ syrian man
syrian man syrian man غير متصل
Gold User
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2006
المشاركات: 707
syrian man is on a distinguished road
إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة iwcab
من المؤلف ؟
وما هو تاريخ النشر ؟


وووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووو
الكاتب هو حسين ديبان
كاتب فلسطيني من مواليد سوريا 1969 ,مقيم في ##### , ناشط مستقل في مجال الدفاع عن الأقليات
المزيد من العملومات في هذا الرابط (الاسم الأخير) :
http://www.annaqed.com/article.aspx?article=10769

و هذه مقالاته
http://www.annaqed.com/category.aspx...y=hussaindiban

و هذا هو المقال المذكور أعلاه
http://www.annaqed.com/article.aspx?article=10760

مع تحياتي
__________________
فليتك تحلو والحياة مريرة___ وليتك ترضى والأنام غضاب
وليت الذي بيني وبينك عامر__ وبيني وبين العالمين خراب

آخر تعديل بواسطة Servant5 ، 12-06-2010 الساعة 03:58 PM
الرد مع إقتباس
  #13  
قديم 29-09-2006
الصورة الرمزية لـ وطنى مخلص
وطنى مخلص وطنى مخلص غير متصل
Gold User
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
المشاركات: 4,190
وطنى مخلص is on a distinguished road
أرجو من المشرفين حذف فقط إسم المدينة التى يقيم بها كاتبنا الكبير
الرد مع إقتباس
  #14  
قديم 29-09-2006
الصورة الرمزية لـ syrian man
syrian man syrian man غير متصل
Gold User
 
تاريخ التّسجيل: Mar 2006
المشاركات: 707
syrian man is on a distinguished road
إقتباس:
المشاركة الأصلية بواسطة وطنى مخلص
أرجو من المشرفين حذف فقط إسم المدينة التى يقيم بها كاتبنا الكبير

لماذا ؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
__________________
فليتك تحلو والحياة مريرة___ وليتك ترضى والأنام غضاب
وليت الذي بيني وبينك عامر__ وبيني وبين العالمين خراب
الرد مع إقتباس
  #15  
قديم 29-09-2006
Bohira Bohira غير متصل
Registered User
 
تاريخ التّسجيل: Jan 2005
المشاركات: 209
Bohira is on a distinguished road
الإسلام هو الحل..ولكن لِمَن؟

الإسلام هو الحل..ولكن لِمَن؟

http://www.annaqed.com/article.aspx?article=10760
الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع


عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت امريكا. الساعة الآن » 07:26 PM.


Powered by: vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.

تـعـريب » منتدي الاقباط